"مستغلاً المناخ".. هجوم لـ"تنظيم الدولة" ضد"سوريا الديمقراطية" شرق سوريا

عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية- أرشيف
الأحد 02 ديسمبر / كانون الأول 2018

اندلعت اشتباكات بين "قوات سوريا الديمقراطية" مدعومة من التحالف الدولي، وتنظيم "الدولة الإسلامية" اليوم الأحد  في أخر جيب يسيطر عليه التنظيم بالريف الشرقي لدير الزور، وسط أنباء عن هجوم معاكس للتنظيم مستغلاً صعوبة المناخ في هذا الوقت من العام.

ونفت شبكات محلية صحة الأنباء الواردة بدخول "قوات سوريا الديمقراطية" الأحياء الشمالي لمدينة هجين، وسط أنباء عن شن "تنظيم الدولة" هجوماً معاكساً شمال شرق هجين بالقرب من الحدود السورية العراقية.

وأفاد "مركز دير الزور الإعلامي" الموالي لـ"سوريا الديمقراطية" أن عناصر "تنظيم الدولة" استغلوا الظروف الجوية المغبرة لشن هجوم باستخدام أسلحة وآليات ثقيلة ومتوسطة.

وكثف "تنظيم الدولة" هجماته على مواقع "سوريا الديمقراطية" في الريف الشرقي لدير الزور مؤخرا، في خطوة لتخفيف الضغط العسكري المفروض عليه شرق الفرات.

وتتزامن المواجهات مع شن طيران التحالف الدولي عدة غارات جوية على مواقع التنظيم، ماتسبب بسقوط ضحايا مدنيين ومقاتلين من "تنظيم الدولة".

يشار أن تلك الهجمات المتبادلة تأتي وسط استعدادات مستمرة لـ"سوريا الديمقراطية" والتحالف الدولي، لبدء عملية عسكرية تهدف لطرد التنظيم من جيبه الأخير عند ضفاف نهر الفرات الشرقية.

يذكر أن "تنظيم الدولة"، تمكن مطلع نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، من استعادة جميع المواقع التي خسرها لصالح "سوريا الديمقراطية" بينها قرية باغوز فوقاني الواقعة على الحدود السورية- العراقية.

اقرأ أيضا: حواجز النظام تحول غوطة دمشق لسجن كبير: اعتقالات متواصلة وانعدام لمقومات الحياة

المصدر: 
السورية نت

تعليقات