حاكم المركزي السوري: الموظف يحتاج راتب 300 ألف شهرياً ليستطيع شراء منزل

ارتفاع كبير في أسعار المنازل بسوريا قياساً لراتب الموظف - صورة تعبيرية
الثلاثاء 04 سبتمبر / أيلول 2018

قال حاكم مصرف سوريا المركزي، دريد درغام، إن الموظف السوري كي يكون بمقدوره شراء منزل، يحتاج إلى راتب شهري لا يقل عن 300 ألف ليرة.

ويصل راتب الموظف السوري حالياً إلى نحو 30 ألف ليرة، وسط غلاء كبير في الأسعار، وارتفاع قيمة العقارات، الأمر الذي يجعل من شرائه للمنزل أمراً مستحيلاً.

وقال درغام رداً على تساؤل أعضاء في غرفة تجارة حلب عن دور المصرف لتخفيف العبء على المواطنين وتخفيض الأسعار: "عندما يكون راتب أحدهم 30 ألف ليرة، وسعر أي منزل الآن في الحد الأدنى 20 مليون ليرة، هذا يعني أن قسط المنزل هو 100 ألف ليرة شهرياً، وبموجب القانون ممنوع الحسم من راتب الموظف أكثر من 30 %، وبهذه الحالة يجب أن يكون راتب الموظف 300 ألف ليرة شهرياً ليستطيع الحصول على منزل".

وتساءل درغام عن جدوى منح الموظفين قروضاً سكنية، بدلاً من رفع رواتبهم بشكل مقبول، بحسب ما ذكره موقع "دي برس" الموالي للنظام، اليوم الثلاثاء.

ويحتاج الموظف السوري إلى العامل بدون انقطاع مدة 19 عاماً دون أن يشتري طعام أو شراب، أو لباس، والعيش بدون كهرباء، وماء، وهاتف، وعلاج، كي يكون بإمكانه شراء منزل متواضع في مناطق ريفية نائية يصل سعر المنزل فيها لنحو 7 ملايين ليرة، إذا ما أراد الاعتماد على راتبه الشهري.

اقرأ أيضاً: ازدحام في شعب التجنيد بدمشق لأخذ "موافقة سفر": رشاوى ومحسوبيات وحدود مليئة بالعجزة

المصدر: 
السورية نت

تعليقات