حكومة النظام تجري تعديلات على قانون العمل الخاص بسوريا.. شملت 26 مادة

وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في سوريا - أرشيف
الثلاثاء 12 مارس / آذار 2019

تتجه وزارة "الشؤون الاجتماعية والعمل" في حكومة بشار الأسد، إلى إصدار قانون "العمل الخاص"، بعد أن أجرت تعديلات على 26 مادة، بينها زيادة الرواتب وأحقية منح العاملة إجازة أمومة ومواد أخرى.

وأصدر الأسد قانون العمل الحالي رقم 17 عام 2010 وكان الهدف منه تنظيم العلاقة بين العامل ورب العمل، إلا أنه تسبب  في تسريح 100 ألف سوري من عملهم، بحسب إحصاءات سابقة ومصادر في وزارة "الشؤون الاجتماعية".

وأفادت صحيفة "تشرين" اليوم الثلاثاء، أن الوزارة طلبت من رجال القانون والقضاة والفعاليات الاقتصادية والاجتماعية إبداء ملاحظاتهم على مشروع تعديل قانون العمل الخاص رقم 17، ليصار إلى عرضه على اللجنة المعنية المشكلة لهذه الغاية.

وأوضح مدير العمل في الوزارة محمود دمراني للصحيفة، أنه تم تعديل 26 مادة في القانون أهمها زيادة على الراتب بمقدار 9% يستحقها العامل كل سنتين، كما أنه لا يجوز للعامل ترك العمل من دون سابق إنذار ومن دون إعلام صاحب العمل حيث ستكون هناك ضوابط لهذا الأمر".

ومن التعديلات أيضاً، وفقاً لدمراني، "الترخيص بافتتاح مكاتب خاصة للتشغيل وذلك بقرار من الوزير المختص تتولى تأمين متطلبات أصحاب العمل من العمال السوريين المسجلين لدى هذه المكاتب والتعاقد معهم، كما جاء في التعديلات منح العاملة التي أمضت ستة أشهر متصلة لدى صاحب العمل إجازة أمومة بكامل الأجر مدتها /120/ يوماً عن كل ولادة من الولادات الثلاث الأولى".

وتضمنت التعديلات، "التزام صاحب العمل بأن يؤدي للعامل غير المشمول بأحكام التأمينات الاجتماعية أو المشمول بإصابات العمل فقط عند انتهاء عقد العمل مكافأة عن مدة خدمته تحسب على أساس أجر شهر عن كل سنة خدمة، كما يستحق مكافأة عن كسور السنة بنسبة ما قضاه في العمل".

وأشار دمراني إلى أنه "بعد الانتهاء من إبداء الملاحظات سيكون هناك اجتماع نهائي مع وزارة العدل ونقابة العمال لرفعه نهائياً إلى الجهة المعنية لإصداره رسمياً".

يشار أنه من أبرز الانتقادات الموجهة إلى قانون العمل الحالي، قدرة رب العمل على تسريح الموظفين بشكل تعسفي، وغياب حقوقهم، وتأتي عملية التعديل على القانون بعد أكثر من عامين على المطالبات بتعديله، من قبل اتحاد العمال ونقابات أخرى.

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يربط إعادة إعمار سوريا بعملية سياسية معترف بها

المصدر: 
السورية نت

تعليقات