حكومة نظام الأسد تؤكد أنها تستورد 3 ملايين برميل نفط شهرياً

حكومة النظام بررت ارتفاع سعر البنزين بارتفاع تكاليف نقله - أرشيف
الأربعاء 03 فبراير / شباط 2016

قال وائل الحلقي رئيس وزراء حكومة نظام الأسد، إن "سورية تستورد حالياً 3 مليون برميل من النفط شهرياً، جلها من الدول الصديقة"، مشيراً إلى أن "إنتاج سورية تراجع من 386 ألف برميل يومياً، إلى 9000 برميل فقط من النفط".

وبحسب ما جاء في موقع "سيريا ستيبس" الموالي للنظام في تقرير له أمس الثلاثاء، فقد "جزم الحلقي، بأنه لا توجد أزمة غاز في سورية، وذلك في ضوء معطيات تؤكد أن هناك 135 ألف اسطوانة غاز تنتج يومياً، تباع بالسعر النظامي، مضافاً إليها تكاليف النقل، مع توفر إمكانيات جيدة لزيادة الإنتاج".

ويرى الحلقي، أنّ "لا أزمة مازوت، ودائما في ضوء معطيات رقمية تؤكد توزيع 280 مليون لتر مازوت، استهدفت مليونين و ربع مليون أسرة".

أما لماذا المازوت والبنزين أغلى من سورية من السعر العالمي، فببرره رئيس حكومة النظام، بارتفاع تكاليف نقله والتعاقد عليه، "نظراً لوجود مخاطر حقيقية عند توريده إلى سورية، وهذه المخاطر لها تكلفة، وخاصة لجهة التأمين".

وكان وزير النفط والثروة المعدنية في حكومة النظام سليمان العباس، قد أعلن في 26 يناير/ كانون الثاني الماضي، أن قطاع النفط والثروة المعدنية عانى خلال العام الفائت من ظروف تشغيلية صعبة، وقال: "إن قيمة خسائر قطاع النفط المباشرة وغير المباشرة منذ بدء الحرب في سورية حتى الآن، بلغت ما يقارب 60.446 مليار دولار".

اقرأ أيضاً: 188 مليار خسائر السكك الحديدية في سورية و311 آلية عاطلة

المصدر: 
السورية نت

تعليقات