رجال أعمال ومستثمرون عرب يطلقون حملة " ادعم الاقتصاد والليرة التركيين"

المؤتمر عقد في اسطنبول أمس الجمعة - السورية نت
سبت 18 أغسطس / آب 2018

عقد في اسطنبول أمس الجمعة، مؤتمر رجال الأعمال والمسثتمرين العرب في تركيا، برعاية مجلس المصدرين الأتراك ومؤسسة الهلال الأحمر التركي، وتم خلاله إطلاق حملة "ادعم الاقتصاد والليرة التركيين"، وذلك في إطار الدعوة التي أطلقت خلال المؤتمر، والداعية إلى التحرك والتعاون في دعم الاقتصاد التركي.

وشارك في المؤتمر عدد من رجال الأعمال والمستثمرين العرب من سوريا والجزائر والسودان وفلسطين واليمن ودول الخليج.

ووفق ما جاء في بيان لرجال الأعمال والمستثمرين العرب في تركيا خلال المؤتمر، وتلاه غسان هيتو الرئيس التنفيذي للمنتدى السوري، ورئيس مجموعة "ايكو سمارت" الاقتصادية، فقد تم التأكيد على أهمية دعم العملة التركية، والدعوة إلى الوقوف مع مواجهة الحرب الاقتصادية مع الأتراك بشكل عملي وعدم الاكتفاء بالدعم المعنوي.

وأشار هيتو إلى أن البيان الذي اعتُمدت بنوده، تضمن توصيات بأن "رجال الأعمال والمستثمرين والفعاليات التجارية العربية تدعو إلى خطوات أهمها إطلاق حملة ادعم الاقتصاد التركي، اشتري ليرة تركية، اشتري البضائع التركية، استثمر في قطاع العقارات ضمن تركيا".

وذكّر أيضاً، بوجوب "الاستمرار في الإنتاج وتحويل المبالغ النقدية إلى الليرة التركية، وجلب المزيد من الاستثمارات العربية"، وأخيراً "دعم مبادرات الحكومة التركية التي تهدف لتخفيض الديون الخارجية والتعاون مع الحكومة التركية في السياسات طويلة الأمد"، والدعوة لمؤتمر عام تحت عنوان "ملتقى رجال الأعمال العرب في تركيا"، بهدف حشد جهود الجمعيات والمنظمات التجارية العربية.

وحظي المؤتمر باهتمام كبير من وسائل الإعلام التركية، التي عرضت تقارير وتغطيات مفصلة لفعالياته، ومنها "خبر تورك"، وجريدة "صباح" "وآخر" خبر"، وجريدة "ستار"، و"بارا بورصة"، كما نقل تلفزيون "سي ان ان ترك" أنشطة المؤتمر على الهواء مباشرة.

وتشهد تركيا في الآونة الأخيرة ضغوطاً اقتصادية من جانب قوى دولية في مقدمتها الولايات المتحدة؛ ما تسبب في تقلبات بسعر صرف الليرة.

والإثنين الماضي، أعلن البنك المركزي التركي، اتخاذ رزمة إجراءات، "من شأنها أن تدعم فعالية الأسواق المالية، وتخلق مرونة أكبر للجهاز المصرفي في إدارة السيولة".

ونجحت إجراءات البنك المركزي، في وقف هبوط الليرة، وتحسن سعر صرفها تدريجياً أمام الدولار الأمريكي.

اقرأ أيضاً: وكالة "ستاندرد اند بورز" تخفض تصنيفها الائتماني لتركيا

المصدر: 
السورية نت

تعليقات