روسيا تضيف منظومة دفاع جوي إلى قواتها في سوريا لمواجهة "الدرون"

منظومة بانتسير التي بدأت روسيا باستخدامها في حميميم
الثلاثاء 21 أغسطس / آب 2018

بدأت القوات الروسية في سوريا، باستخدام منظومة الدفاع الجوي المعروفة باسم "بانتسير"، وذلك للتصدي للطائرات المسيّرة بدون طيار "الدرون"، عقب تكرار هجمات باستخدام هذه الطائرات ضد قاعدة حميميم الروسية بريف اللاذقية غرب سوريا.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية، اليوم الثلاثاء، عن صحيفة "ازفستيا" قولها إن منظومة "بانتسير اكتسبت قدرة مضمونة على تدمير الطائرات المسيّرة بدون طيار، وباتت تشكل خطراً مميتاً على طائرات درون"، على حد تعبيرها.

وبحسب المصدر نفسه، فإن المنظومة - التي دخلت الخدمة بالجيش الروسي في عام 2008 - قادرة على "اكتشاف أهداف صغيرة في أي وقت من النهار والليل، حتى في ظل الظروف الجوية الرديئة بعد تطوير رادارها".

وقال الجنرال ألكسندر غوركوف، القائد سابق لقوات الصواريخ المضادة للأهداف الجوية، إن "طائرة درون تعتبر من الأهداف الصعبة التي يتعذر اكتشافها لصغر مساحتها العاكسة لأشعة الرادار".

وتعرضت قاعدة حميميم مراراً إلى هجوم بالطائرات المسيرة، واعترضت المنظومات الروسية للدفاع الجوي طائرات مسيرة صغيرة بالقرب من القاعدة في 24 أبريل/ نيسان و22 مايو/ أيار الماضيين، وأعلنت حميميم مراراً أنها تمكنت من إسقاط الطائرات التي تقول إنها قادمة من "مناطق خارجة عن سيطرة الأسد".

اقرأ أيضاً: "من لم يخدم بجيش الأسد ليس شهيداً".. غضب بالسويداء من تعامل النظام مع جثامين قتلى

المصدر: 
السورية نت

تعليقات