روسيا تُدخل تعديلاً جديداً على مقاتلة "سو 25" بعد إسقاط إحداها في إدلب

الطائرة الروسية سو 25 التي سقطت في إدلب
الثلاثاء 13 فبراير / شباط 2018

أدخلت روسيا تعديلات على مقاتلتها القاذفة "سو 25" بعد إسقاطها في مدينة سراقب بمحافظة إدلب يوم 3 فبراير/ شباط الجاري، وفقاً لما ذكرته وكالة "سبوتنيك" الروسية، اليوم الثلاثاء.

ونقلت الوكالة عن الخبير العسكري الروسي فيكتور ليتوفكين قوله، إن "التعديلات تجعل طائرة سو-25 محصنة من الإصابة بالقذائف الصاروخية المضادة للطائرات".

وبعد إسقاط الطائرة اتخذ الجيش  الروسي إجراءً جديداً، بجعل الطائرات الحربية تحلق على ارتفاع لا يقل عن 5 آلاف متر تجنباً للصواريخ المضادة للطائرات، كتلك التي أُسقطت بها الطائرة الروسية وقُتل قائدها.

ووفقاً للخبير الروسي فإنه يتم تجهيز طائرات "سو-25" بما يمكّنها من قصف الأهداف الأرضية وتدميرها من علو لا يقل عن 5000 متر، فضلاً عن تجهيزها بالمعدات التي تُشعر الطيار بأن طائرته مستهدفة.

وعبّر الخبير عن اعتقاده بأن جميع الطائرات التي تشترك في العمليات العسكرية بسوريا سيتم تطويرها وتزويدها بالتجهيزات المناسبة.

اقرأ أيضاً: روس من بين قتلى غارات التحالف التي استهدفت ميليشيات موالية للنظام في دير الزور

المصدر: 
سبوتنيك - السورية نت

كلمات دلالية:

تعليقات