"صابييف": أستانا لديها مهمة حيوية لإرساء السلام في سوريا والمحافظة عليه

قنصل كازاخستان باسطنبول
الأحد 01 أبريل / نيسان 2018

قال القنصل العام لكازاخستان في إسطنبول، "يركبولان صابييف"، إن "أستانا لديها مهمة حيوية لإرساء السلام في سوريا والمحافظة عليه"

جاء ذلك في كلمة لـ"صابييف" أمام مؤتمر بعنوان "أستانا تتحول إلى مركز دبلوماسي"، نظمه وقف الأبحاث الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التركية للاتحاد الأوروبي الآسيوي، السبت.

وأشار "صابييف" في لقاء مع وكالة "الأناضول" التركية، على هامش المؤتمر، إلى استضافة أستانا للاجتماعات الدولية حول سوريا، والدور الذي تلعبه بها.

وأضاف أن أبحاث الروسي المختص بعلم التركيات "نيكولاي غوميلوف" تعتبر كازاختسان مركز أوراسيا؛ فجزء من أراضيها يقع في أوروبا والآخر في آسيا كما هو الحال مع تركيا.

وفي موضوع آخر، قال "صابييف" إن تركيا كانت الدولة الوحيدة التي قدمت يد العون لبلاده عندما ضربتها المجاعة بين عامي 1929-1933، وهاجر عدد من الكازاخيين إلى تركيا ذلك الحين، ويوجد حالياً 12 ألف مواطن تركي ترجع أصولهم إلى كازاخستان، يمثلون جسراً بين البلدين.

يشار إلى أن جمهورية كازاخستان تعتبر أكبر دولة إسلامية في العالم من حيث المساحة، فضلاً عن كونها إحدى أهم الدول الناطقة باللغة التركية والعضو المؤسس لمجلس التعاون للدول الناطقة باللغة التركية (المجلس التركي).

اقرأ أيضاً: أمريكا تمنع صدور بيان يدعو لإجراء تحقيق حول أحداث يوم الأرض بغزة

المصدر: 
الأناضول - السورية نت

تعليقات