صحيفة: الأسد يعين وزيراً من أصول غير سورية.. سبق أن تقلد مناصب عدة

إياد الخطيب وزير "الاتصالات والتقانة" الجديد في حكومة بشار الأسد
الأربعاء 28 نوفمبر / تشرين الثاني 2018

كشفت صحيفة لبنانية، اليوم الأربعاء، معلومات عن أصول إياد الخطيب وزير "الاتصالات والتقانة" الجديد في حكومة بشار الأسد والذي تم تعيينه أول أمس بدلاً من علي الظفير ضمن تعديل وزاري شمل 9 حقائب.

وأكدت صحيفة "الأخبار"  اليوم الأربعاء، أن الخطيب ينحدر من أصول لبنانية وتحديداً من قرية "كفرشوبا" والتي تحتلها إسرائيل منذ العام 1967.

وروت الصحيفة، كيفية حصول الخطيب على الجنسية السورية، بعد نقل الانتداب الفرنسي في عشرينيات القرن الماضي جده حسين الخطيب الذي كان يعمل حينها في "الجندرما" التركية من مسقط رأسه في كفرشوبا (قضاء حاصبيا) إلى حوران في السفح الشرقي لجبل الشيخ، وعند إجراء المسح السكاني الأول، أحصي حسين الخطيب ضمن قيود السوريين في المنطقة ونال الجنسية السورية.

محمد والد الخطيب عاش في دمشق وشغل سكرتير وزير الداخلية في حكومة النظام سابقاً.

أما نجله إياد الخطيب (الوزير الحالي)، من مواليد دمشق 1974، ويحمل إجازة بكالوريوس هندسة اتصالات من جامعة دمشق، كذلك ماجستير في إدارة الأعمال الإلكترونية.

وشغل الخطيب عدة مناصب سابقاً، منها " المدير العام في الشركة السورية للاتصالات"، بعد أن كلف بتسيير أمورها قبل ترؤسها رسمياً، وتقلد منصب مدير الإدارة الفنية للشركة السورية للاتصالات سنتي 2017-2018، والمدير العام التنفيذي لها، كما تسلم الخطيب منصب مدير فرع اتصالات دمشق.

يشار أن التعديلات الوزارية الجديدة قضت بتعيين، حسين عرنوس وزيراً للموارد المائية، وعاطف نداف وزيرا للتجارة الداخلية وحماية المستهلك، واللواء محمد خالد الرحمون وزيراً للداخلية، ومحمد رامي رضوان مرتيني وزيراً للسياحة، وعماد موفق العزب وزيرا للتربية، وبسام بشير ابراهيم وزيراً للتعليم العالي، وسهيل محمد عبد اللطيف وزيراً للأشغال العامة والإسكان، وإياد محمد الخطيب وزيراً للاتصالات والتقانة، ومحمد معن زين العابدين جذبة وزيراً للصناعة.

اقرأ أيضا: الأسد يعيّن وزيراً جديداً للداخلية.. قائد لفرع أمني عذّب سوريين في أعضائهم الحساسة

المصدر: 
السورية نت

تعليقات