صواريخ إسرائيلية تستهدف مواقع بريف دمشق.. وقوات النظام تكشف عن أضرار الهجوم

دخان يمر بجبل يمكن رؤيته من ريف دمشق أمس الثلاثاء - رويترز
الأربعاء 26 ديسمبر / كانون الأول 2018

نقلت وسائل الإعلام الناطقة باسم نظام الأسد عن مصدر عسكري، قوله إن الطيران الحربي الإسرائيلي أطلق صواريخ على أهداف قرب دمشق أمس الثلاثاء، وأصاب ثلاثة جنود من قوات النظام.
وقال المصدر العسكري: "وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لصواريخ معادية أطلقها الطيران الحربي الإسرائيلي من فوق الأراضي اللبنانية وتتمكن من إسقاط معظم الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها". وزعم أن الأضرار اقتصرت على "مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة جنود بجراح".

ولم تتضح طبيعة الأهداف، وامتنعت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي عن التعليق، لكن ظهرت لاحقاً تغريدة على الحساب الرسمي للجيش الإسرائيلي على تويتر جاء بها: "جرى تفعيل نظام للدفاع الجوي للجيش رداً على إطلاق صاروخ مضاد للطائرات من سوريا".

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن صواريخ إسرائيلية انطلقت من فوق الأراضي اللبنانية واستهدفت الريف الغربي والريف الجنوبي الغربي لدمشق.

وأضاف أن عددا من الصواريخ أصاب مستودعات أسلحة لميليشيا "حزب الله" أو قوات إيرانية.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام التابعة للدولة في لبنان، أن طائرات حربية إسرائيلية نفذت غارات وهمية في أجواء جنوب لبنان.

وخلال الحرب المستمرة منذ أكثر من سبع سنوات في سوريا، تزايد قلق إسرائيل من اتساع نفوذ إيران، الحليف الوثيق لرأس النظام السوري بشار الأسد، وتعهدت اسرائيل بعدم السماح لإيران بأن يكون لها موطىء قدم في سوريا.

وضرب الطيران الإسرائيلي عشرات الأهداف التي وصفها بأنها نشر إيراني أو نقل للأسلحة إلى "حزب الله" المدعوم من إيران.

اقرأ أيضاً: شبان الميادين بدير الزور عرضة للاعتقال والتجنيد بين النظام والميليشيات الإيرانية

المصدر: 
رويترز - السورية نت

تعليقات