صورة لمراسل "قناة سما" بعد تفجير القصر العدلي بدمشق تشعل الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي

مدخل القصر العدلي في دمشق بعد التفجير الذي ضربه
الخميس 16 مارس / آذار 2017

أثارت صورة نشرها، نبراس مجركش، مراسل "قناة سما" المؤيدة لنظام بشار الأسد، الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي، بعدما التقط لنفسه صورة "سيلفي" داخل بهو القصر العدلي بدمشق، والذي شهد أمس الأربعاء انفجاراً أودى بحياة 30 شخصاً.

وأظهرت الصورة مجركش ومن ورائه دماء الضحايا وبقايا من ملابسهم، ما عرضه لانتقادات واسعة من قبل موالين للنظام ومعارضين له.

وفيما اشتهرت مراسلة "قناة سما" كنانة علوش، بالتقاط الـ"سيلفي" أمام جثامين الضحايا السوريين الذين قتلهم نظام الأسد، علق مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي أن مجركش تفوق عليها "في عدم مراعاة المشاعر الإنسانية" حسبما قالوا.

من جانبه، برر مجركش أسباب نشره للصورة خلال رده على الانتقادات الموجهة له لا سيما من الموالين للنظام، واتهمهم بأنهم يتقاضون الأموال لقاء حملتهم ضده، بحسب ما كتب على حسابه في موقع "فيس بوك".

اقرأ أيضاً: النظام يعاقب مراسل "قناة الميادين" المؤيدة له.. هذا ما فعله بالصحفي بعد فضحه لجنود الأسد

المصدر: 
السورية نت

تعليقات