عون: الحريري باق في منصبه والأزمة السياسية ستحل نهائياً خلال أيام

الرئيس اللبناني ميشال عون في لقاء مع رئيس الوزراء سعد الحريري - رويترز
الأربعاء 29 نوفمبر / تشرين الثاني 2017

نقلت صحيفة "لا ستامبا"، الإيطالية اليوم الأربعاء عن الرئيس اللبناني "ميشال عون" قوله، إن سعد الحريري باق بالتأكيد رئيساً لوزراء لبنان، وإن حل الأزمة السياسية في البلاد سيكون خلال أيام.

وأضافت الصحيفة نقلاً عن تصريحات لعون خلال زيارة لإيطاليا، أن المحادثات مع جميع القوى السياسية داخل الحكومة وخارجها اختتمت وأن هناك توافقاً موسعاً.

وكان رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، قد كشف أمس الأولى الاثنين عن ملابسات إعلانه استقالته من السعودية، وما تلاها من أحداث حتى عودته إلى لبنان، ثم عدوله عن تلك الاستقالة.

وقال الحريري، في مقابلة مع تلفزيون "Cnews" الفرنسي: "أودّ أن أبقى رئيساً للوزراء، وما حصل في السعودية سأحتفظ به لنفسي".

وآنذاك، أرجع الحريري استقالته من الحكومة، التي تشارك فيها ميليشيا "حزب الله" (الموالية لإيران) إلى وجود مخطط لاغتياله، و"مساعي إيران لخطف لبنان وفرض الوصاية عليه، بعد تمكن حزب الله من فرض أمر واقع بقوة سلاحه"، على حد قوله.

وتابع في المقابلة: "حزب الله يتدخّل في كلّ الدول العربية، وأنا من كتب بيان الاستقالة، وأردت إحداث صدمة إيجابية من خلالها".

ومضى قائلاً: "سأستقيل إذا لم يقبل حزب الله تغيير الوضع الراهن".

وشدد على أن "التوازن الحكومي قد يتغيّر بناء على المشاورات القادمة، ومستعدّ لانتخابات مبكرة". واعتبر أن "إيران سبب تدخل الحزب في أنحاء المنطقة".

اقرأ أيضاً: ألمانيا: البيانات الشخصية للاجئين عرضة للتجسس.. وخبراء يوضحون الأسباب

المصدر: 
وكالات - السورية نت

تعليقات