غرق قارب يقل عشرات اللاجئين السوريين قبالة السواحل اللبنانية

غرق قارب يقل عشرات اللاجئين السوريين قبالة السواحل اللبنانية
سبت 22 سبتمبر / أيلول 2018

قالت مصادر أمنية إن قاربا يقل 39 لاجئا سوريا غرق قبالة سواحل لبنان بعد إبحاره بصورة غير شرعية نحو قبرص اليوم السبت وأنقذ الجيش اللبناني معظم من كانوا على متنه لكن طفلا واحدا عمره خمسة أعوام غرق.

وأضافت المصادر أن من الواضح أن هذه هي أول محاولة منذ عام تقريبا من مجموعة من اللاجئين للتوجه إلى أوروبا بواسطة قارب انطلاقا من لبنان حيث يشكل اللاجئون السوريون نحو ربع عدد السكان.

وتقع قبرص على بعد نحو 180 كيلومترا من سواحل لبنان الشمالية. وقالت المصادر إن ثلاثة آخرين ممن كانوا على متن القارب نقلوا إلى المستشفى في حالة حرجة.

ويستضيف لبنان بحسب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين نحو مليون لاجئ مسجل فروا من سوريا. وتقول الحكومة اللبنانية إن العدد حوالي 1.5 مليون لاجئ.

ومع سيطرة قوات بشار الأسد وحلفائها على مزيد من الأراضي في سوريا، دعا الرئيس اللبناني وغيره من السياسيين لعودة اللاجئين.

وعاد بعض اللاجئين إلى سوريا على مدى الشهور الماضية فيما وصفته السلطات اللبنانية بالعودة الطوعية التي جرت بالتنسيق مع نظام الأسد.

لكن فيليبو جراندي المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين قال خلال زيارة إلى بيروت الشهر الماضي إن اللاجئين قلقون من مسائل من بينها عدم توافر البنية التحتية والخوف من تعرضهم للعقاب أو التجنيد.

وذكر جراندي في بيان نشر على موقع المفوضية على الإنترنت أنه يتعين تعزيز الثقة عبر مناقشة مثل هذه المسائل حتى يقرر عدد أكبر من اللاجئين العودة وأن يكون للمفوضية وجود في مناطق عودتهم.

اقرأ أيضا: وثيقة مسربة للنظام تشترط تأدية "الخدمة الإلزامية" للحصول على وظيفة حكومية

المصدر: 
رويترز - السورية نت

تعليقات