قتلى لـ"فتح الشام" بينهم قياديين في عدة غارات لطائرات بدون طيار على ريف إدلب

قتلى لعناصر فتح الشام في غارات لطائرات بدون طيار بريف ادلب
الأربعاء 11 يناير / كانون الثاني 2017

 

قتل 12 عنصراً بينهم قياديين من "فتح الشام"، اليوم الأربعاء، في عدة غارات لطائرات بدون طيار، بريف إدلب.

وأكدت مصادر من ريف إدلب، لـ"السورية نت" رفضت الكشف عن اسمها، أن "طائرات بدون طيار يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي، استهدفت سيارتين عسكريتين تابعتين لفتح الشام على أطراف مدينة سراقب ما أدى لمقتل 5 عناصر كانوا في داخلهما بينهم، القياديين (أبو أنس المصري) و(أبو عكرمة التونسي)".

 وأضافت المصادر، أنه " بعيد استهداف السيارتين تلاهما غارات على عدة دراجات نارية على الأوتستراد الدولي بالقرب من سراقب، خلفت 8 قتلى من عناصر الجبهة، وسط استمرار عمليات الاستهداف لكل حركة على الطريق من قبل طيران الاستطلاع".

يشار أن غارة شنتها طائرة تابعة للتحالف الدولي في الـ3 من يناير / كانون الثاني على أحد المقرات الرئيسية لجبهة "فتح الشام" بريف إدلب ما أسفر عن مقتل أكثر من 20 عنصراً، حيث استهدفته بصواريخ شديدة الانفجار مقراً رئيسياً لـ"فتح الشام" بين بلدتي سرمدا وكفردريان، بأربعة صواريخ شديدة الانفجار ما تسبب بدمار معظم المباني المحيطة بالمبنى.

وفي سياق آخر، شهدت مدينة بنش مساء اليوم، غارة بثلاثة صواريخ، ما أدى لاستشهاد طفل وجرح عدد آخرين.

وأفاد الناشط الإعلامي أحمد حسان من مدينة بنش لـ"السورية نت" أن الغارة، تسببت باستشهاد طفل لايتجاوز 12 عاماً واستخراج 4 جرحى آخرين، فيما لايزال عدد آخرين تحت الأنقاض".

اقرأ أيضاً: المعارضة في وادي بردى تنفي الاتفاق مع النظام على تسليم سلاحها.. وورشات الصيانة لم تدخل لإصلاح عطل المياه

المصدر: 
خاص - السورية نت

تعليقات