كان مستشاراً لـ"سليماني"..إيران تعين جنرالاً من الحرس الثوري سفيراً لها بالعراق

إيرج مسجدي ـ أرشيف
الأربعاء 19 أبريل / نيسان 2017

تولى جنرال من الحرس الثوري منصب سفير إيران في بغداد اليوم في إشارة إلى الدور الرئيسي الذي يلعبه الحرس الثوري حالياً في العراق.

ووفقاً لموقع "تسنيم" الإخباري فإن السفير "إيرج مسجدي" عمل مستشاراً لـ"قاسم سليماني" في العراق. و"سليماني" هو قائد فيلق القدس فرع الحرس الثوري المسؤول عن العمليات خارج إيران.

ومنذ أن سيطر تنظيم "الدولة الإسلامية" على مناطق في العراق في 2014 عمل سليماني مع مسؤولين أمنيين عراقيين لقتال التنظيم وبصفة أساسية من خلال وحدات الحشد الشعبي وهي فصيل شيعي من المتطوعين.

ونسبت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية لـ"مسجدي" قوله يوم الثلاثاء في بغداد "إيران تريد عراقاً متطوراً وقوياً وآمناً وموحداً".

وأرسلت إيران عشرات من المستشارين العسكريين والمقاتلين إلى العراق وجارته سوريا حيث تدعم نظام بشار الأسد.

ووفقاً لوكالة "أنباء الطلبة الإيرانية" فإن "مسجدي" لديه خبرة تزيد عن 35 عاما في الحرس الثوري ومعرفة عميقة بالعراق.

وبحسب موقع "ميزان" الإخباري الالكتروني للقضاء الإيراني فإن "مسجدي" كان أثناء الحرب الإيرانية - العراقية في عقد الثمانينات قائداً لقاعدة للحرس الثوري في غرب إيران كانت مركزاً لجماعات المعارضة العراقية لتخطيط وتنفيذ عمليات عسكرية ضد قوات صدام حسين على أراضي العراق.

وقادة بعض تلك الجماعات المسلحة هم الآن مسؤولون كبار في العراق.

اقرأ أيضاً: تأكيد جديد على استخدام السارين بخان شيخون.. منظمة الأسلحة الكيمياوية تظهر نتائج فحص عيناتها

المصدر: 
رويترز ـ السورية نت

تعليقات