مسؤول أمني: الجيش التركي لن يستأنف عملية "نبع السلام" شمال شرق سورية

قوات روسية وتركية على الحدود الشمالية لسورية- المصدر: الأناضول
الاثنين 25 نوفمبر / تشرين الثاني 2019

قال مسؤول أمني تركي إن الجيش التركي لن يستأنف عملية "نبع السلام" في شمال شرق سورية، مشيراً إلى التزام أنقرة بالاتفاق الموقع مع موسكو في مدينة سوتشي الروسية.

وأضاف المسؤول لوكالة "رويترز" اليوم الاثنين، أن تركيا ملتزمة بالاتفاقات التي أبرمتها مع روسيا والولايات المتحدة بخصوص شمال شرق سورية، وإنها "لن تستأنف هجومها العسكري هناك".

وعن المواجهات التي تدور في المنطقة، اعتبر المسؤول الأمني، الذي لم تسمه الوكالة أن تركيا ترد على هجمات "وحدات حماية الشعب" في المنطقة في إطار الدفاع عن النفس.

وكانت أنقرة قد توصلت إلى اتفاقين منفصلين مع موسكو وواشنطن، الشهر الماضي، لإبعاد مقاتلي "الوحدات" من مناطق على الحدود مع تركيا، والتي أوقفت في المقابل هجومها العسكري.

ويعتبر حديث المسؤول الأمني مؤشراً على إيقاف عملية "نبع السلام"، وذلك رغم ما تشهده المناطق المحيطة بمدينة رأس العين وعين عيسى في ريف الرقة الشمالي من مواجهات، بين "الجيش الوطني" من جهة و"الوحدات" وقوات الأسد، من جهة أخرى.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم، استكمال الدورية البرية الـ11 من القوات التركية والروسية في الشمال السوري.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن الدورية المشتركة، جرت بين بلدة المالكية ومدينة القامشلي الواقعتين شرق الفرات.

وشارك في الدورية 4 مركبات برية من كل جانب، بالإضافة إلى طائرات مسيرة، وذلك بعمق 10 كيلومترات، بامتداد 58 كيلومتراً.

ويتزامن حديث المسؤول الأمني التركي مع مواجهات عسكرية تشهدها بلدة تل تمر في محيط رأس العين، وبلدة عين عيسى الواقعة في الريف الشمالي للرقة.

وكانت فصائل "الجيش الوطني" قد أعلنت، أمس، السيطرة على عدة مواقع ضمن نفوذ "الوحدات" بريف الرقة الشمالي، وقالت إن هجومها يأتي للسيطرة على مناطق يتم استهداف قواتها منه.

وكان وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو قد قال، قبل أيام، إن الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا لم تقوما بما يلزم بموجب الاتفاقات حول شمالي سورية، مؤكداً ضرورة قيامهما بذلك.

وأكد تشاووش أوغلو، وقتها أنه في حال عدم الحصول على نتيجة بخصوص "تطهير" شمالي سورية، من "قسد"، فإن تركيا ستقوم بما يلزم مجدداً كما فعلت عندما أطلقت عملية "نبع السلام".

ورداً على تصريحات تشاووش أغلو، قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، إن تركيا لن تستأنف العملية العسكرية "نبع السلام".

وأضاف أن السفير الروسي في أنقرة تواصل مع المسؤولين الأتراك لتوضيح الأنباء التي تحدثت عن إمكانية استئناف العملية العسكرية التركية في سورية.

 وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن الأتراك أكدوا للدبلوماسي الروسي أن هناك سوء فهم، مشددين على أن أنقرة لا تشكك في العمل الذي تقوم به روسيا في سورية، وفق ما نقل موقع "روسيا اليوم"، أول أمس السبت.

المصدر: 
السورية نت