مصادر لبنانية مطلعة تتحدث عن تواطؤ حافظ الأسد مع القذافي لاختطاف موسى الصدر

يمين الصورة حافظ الأسد ويسارها معمر القذافي في لقاء قبل وفاتهما - getty
الخميس 24 ديسمبر / كانون الأول 2015

كشفت مصادر لبنانية مطلعة لصحيفة "عكاظ" السعودية، اليوم الخميس، أن التحقيقات التي يجريها فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي مع هنيبعل القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، تحمل الكثير من المفاجئات التي لا تبدو أنها ستكون سارة بالنسبة لنظام بشار الأسد وحلفائه في لبنان.

وأشارت المصادر إلى تورط حافظ الأسد في اختفاء رجل الدين الشيعي موسى الصدر، بالتواطؤ والشراكة مع النظام الليبي في حينه، موضحةً بحسب الصحيفة أن "الحالة النفسية التي يعيش فيها هنيبعل القذافي تسهل استخراج المعلومات منه مع فقدانه القدرة على المناورة وإخفاء المعلومات".

وتقول صحيفة عكاظ إن "الإعلام اللبناني المقرب من نظام الأسد بدأ في التشكيك بامتلاك هنيبعل القذافي معلومات في قضية الصدر"، حيث نشرت صحيفة "الأخبار" اللبنانية المقربة من النظام وميليشيا "حزب الله" أمس تقريراً تحت عنوان "هنيبعل القذافي: لا أعرف شيئا عن الصدر".

يشار إلى أن اختطاف هنيبعل وإيصاله إلى لبنان يوم 11 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، كشف عن منح نظام بشار الأسد حق "اللجوء السياسي" لـ هنيبعل، حيث نشر موقع "الجديد" اللبناني في 16 من الشهر الجاري رسالة من وزارة العدل التابعة لنظام الأسد، موجهة إلى المدعي العام التمييزي في لبنان، تطالبه فيها بإعادة القذافي. 

اقرأ أيضاً: نظام الأسد منح هنيبعل معمر القذافي "حق اللجوء السياسي" بسورية وطالب لبنان بإعادته

المصدر: 
عكاظ - السورية نت

تعليقات