مقتل خمسة عناصر من ميليشيا "فاطميون" خلال اشتباكات في سوريا

سيتم دفنهم لاحقاً في مدن إيرانية مختلفة - أرشيف
الأربعاء 14 مارس / آذار 2018

قتل خمسة مسلحين من ميليشيا "فاطميون" الأفغانية الموالية لقيادة الحرس الثوري الإيراني، خلال اشتباكات في سوريا.

جاء ذلك في خبر نشرته وكالة أنباء "الدفاع المقدس" الإيرانية اليوم الأربعاء، دون أن تذكر اسم المنطقة التي قتل فيها عناصر الميليشيا.

وبحسب الوكالة فإن القتلى وهم، سيد أكبر حسيني، ومحمد عيسى أحمدي، ومرتضى كريمي، وسليم سفرزاده، ومحمد غلام محسني، وسيتم دفنهم لاحقاً في مدن إيرانية مختلفة.

يشار إلى أن لوائي "فاطميون" المكون من مسلحين أفغان، و"زينبيون" المكون من مسلحين باكستانيين، يقاتلون إلى جانب المليشيات الإيرانية التي أرسلتها قوات الحرس الثوري الإيراني إلى سوريا لدعم رأس النظام بشار الأسد.

ووفقاً لأرقام غير رسمية، فقد بلغ عدد قتلى العسكريين الإيرانيين في الاشتباكات الدائرة بسوريا، ألفين و400 عسكري.

ومنذ عام 2011، تدعم طهران رئيس النظام، وتمدّ قواته بـ"مستشارين عسكريين" إيرانيين، إضافةً إلى مقاتلين "متطوعين" قدموا من أفغانستان والعراق وباكستان.

اقرأ أيضاً: الدول الضامنة تعود إلى طاولة أستانا الخميس.. وملف المعتقلين الحاضر الأبرز

المصدر: 
الأناضول - السورية نت

تعليقات