من الخردة .. لاجئ سوري في مخيم الزعتري يبتكر مصغرات لآلات وشاحنات (فيديو)

مخيم الزعتري ـ أرشيف
الخميس 21 يونيو / حزيران 2018

في مخيم الزعتري بالأردن، يشغل اللاجئ السوري إحسان الصقر أيامه الطويلة بصنع نماذج مصغرة من آلات وشاحنات وطائرات هليكوبتر ونسخة طبق الأصل من برج إيفل.

وابتكر اللاجئ السوري هذه النماذج الصغيرة ليشغل وقته بناء على توصية من الطبيب بعد أن بدأ يعاني من مرض فطري (ثعلبة)، شخصه الطبيب  على أنه ناتج عن حالة نفسية.

 

ويقول إحسان الصقر الذي فر من مسقط رأسه في درعا قبل أربع سنوات ليستقر به الحال في مخيم الزعتري بالأردن، إنه مفتون بالآلات الكبيرة منذ أن كان طفلاً صغيراً، ومع عجزه عن العثور على عمل في المخيم، بحث صقر عن نشاط ليشغل وقت فراغه ويحقق بعضاً من أحلامه.

ومن الخردة التي يجمعها من المخيم استطاع الصقر بناء مصغرات لآلات غاية في الاتقان، بالإضافة لكونها تسير وتتحرك وتعمل بشكل مشابه لمثليتها الكبيرة.

الجدير بالذكر أن مخيم الزعتري في الأردن يأوي حوالي 80 ألف لاجئ سوري، هربوا جميعاً من جحيم الحرب في بلادهم. وقد أقيم على بعد أكثر من 100 كلم من عمان بمحافظة المفرق، غير بعيد عن الحدود السورية.

ويعيش في الأردن نحو 700 ألف لاجئ سوري مسجلين في مفوضية الأمم المتحدة للاجئين، غير أن الحكومة الأردنية تقول إن عدد السوريين الموجودين على أراضيها يتجاوز المليون.

اقرأ أيضاً: هرباً من قصف النظام.. نزوح آلاف المدنيين في جنوب سوريا

المصدر: 
الغد ـ السورية نت

تعليقات