من اللعب في منتخب النظام إلى الاستثمار في مناطقه.. عمر السومة يفتتح شركتين داخل سوريا

بشار الأسد يوقع على قميص اللاعب عمر السومة في دمشق في تشرين الأول الماضي
الخميس 08 مارس / آذار 2018

افتتح لاعب منتخب نظام بشار الأسد لكرة القدم، عمر السومة، شركتين في سوريا، وحظيتا بمصادقة وزارة التجارة الخارجية وحماية المستهلك، وفقأً لما ذكره موقع "الاقتصادي"، اليوم الخميس.

وقال الموقع إن الوزارة صادقت على "النظام الأساسي لشركة عمر السومة للمقاولات، التي يملكها اللاعب السوري عمر جهاد السومة كشركة محدودة المسؤولية ذات الشخص الواحد".

وأشار موقع "الاقتصادي" إلى أن مقر الشركة في ريف دمشق، وستعمل في مجال المقاولات، والتعهدات، واستيراد وتصدير مواد البناء، وتمثيل الشركات الأجنبية والحصول على وكالاتها في سوريا.

كما صادقت الوزارة على النظام الأساسي لشركة أخرى يملكها السومة هي شركة "عمر السومة الرياضية"، وذكر الموقع أن الشركة ستعمل في "مجال استيراد وتجارة وتوزيع المعدات والأدوات الرياضية، ولوازم الملاعب الرياضية والألبسة الرياضية بكافة أنواعها".

ويلعب السومة حالياً في نادي "الأهلي" السعودي ويتربط معه حتى العام 2020.

وكان السومة قد أعلن سابقاً دعمه للثورة السورية ضد نظام الأسد، إلا أنه عاد فيما بعد إلى دمشق والتقى الأسد عقب مشاركة اللاعب في تصفيات كأس العالم في روسيا.

وأثارت عودة السومة، وفراس الخطيب، جدلاً واسعاً، وانتقد سوريون اللاعبين واعتبروهما أنهما يلعبان في فريق يؤيد نظاماً تسبب بمقتل ما لا يقل عن 400 ألف شخص.

ومنذ اندلاع الثورة منتصف مارس/ آذار 2011م حول نظام الأسد المنشآت الرياضية إلى معتقلات أو ثكنات عسكرية يطلق منها هجماته على المواطنين، كما فعل بملعب العباسيين في دمشق، وملعب الحمدانية في حلب وغيرها.

كما أنه قام بتصفية واعتقال عدد كبير من الرياضيين، ولاعبي الكرة مما اضطر كثيراً منهم إلى مغادرة البلد والهرب خارج سوريا، واللعب في نوادي عربية وأجنبية.

اقرأ أيضاً: خسائر ضخمة لقوات الأسد بالغوطة الشرقية.. إعلام النظام يخفيها والموالون يكشفونها بالصور والأسماء

المصدر: 
الاقتصادي - السورية نت

تعليقات