نظام الأسد يدرس فرض "فيزا" على اللبنانيين و"‘إجراءات مقابلة"

نازحون سوريون على الحدود مع لبنان - أرشيف
الاثنين 12 يناير / كانون الثاني 2015

أفاد موقع "سيريا ستيبس" الموالي لنظام بشار الأسد، بأن النظام يدرس "إجراءات مقابلة للإجراءات التي اتخذها الجانب اللبناني المتعلقة بفرض تأشيرة على السوريين، ومن بينها فرض فيزا على االلبنانيين الراغبين بالقدوم إلى سورية، بمن فيهم اللبنانيين الذين يعملون في سورية، أياً كانت وظيفتهم و أياً كان قدمها".

وأكد تقرير للموقع نشره اليوم، أن "عدد اللبنانيين الّذين دخلوا إلى سورية عام 2014 وفقاً لإحصاءات رسمية بلغ أكثر من 450 ألفاً

وكانت المديرية العامة للأمن العام اللبناني أعلنت في بيان صادر بتاريخ 31 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، عن وضع معايير جديدة تنظّم دخول السوريين إلى لبنان والإقامة فيه، بحيث يحتاج السوريون إلى سمة "فيزا" تحدّد فترة إقامتهم وغرضها في لبنان، وفق شروط محددة ووثائق مطلوبة.

وبيّن البيان أن المعايير المطلوبة هي زيارة سياحية أو زيارة عمل أو مالك عقار أو الدراسة، إضافة إلى معايير أخرى من بينها العلاج الطبي أو الدخول بموجب تعهد سابق.

يذكر أن وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني، رشيد درباس، الذي يتولى ملف اللاجئين السوريين في لبنان، أعلن في مؤتمر عقد في وقت سابق، أن "لبنان لا يمكن أن يقفل حدوده مع سورية، لكنه اتخذ إجراءات جريئة بوقف اللجوء السوري إلى لبنان ، وهذا ما أدى إلى قلة عدد اللاجئين القادمين إلى لبنان".

المصدر: 
السورية نت