"هولاند" يعلن عن عزم بلاده قبول من 500 إلى 700 لاجئ سوري

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند ـ أرشيف
الجمعة 24 أبريل / نيسان 2015

أعلن الرئيس الفرنسي "فرنسوا هولاند" أن بلاده ستستضيف ما بين 500 و700 لاجئ سوري. ويأتي هذا التحرك ضمن برنامج مخصص بالدرجة الأولى للاجئين السوريين بهدف الحد من محاولاتهم عبور البحر المتوسط للجوء إلى أوروبا.

وقال "هولاند" خلال مؤتمر صحافي في ختام القمة الطارئة في بروكسل حول الهجرة غير الشرعية إنه "عندما جرى الإعلان عن رقم 5 آلاف، قالت فرنسا إنها ستتحمل قسطها أي بين 500 الى 700" لاجئ سوري.

وبحث القادة الأوروبيون في قمتهم الخميس خطة للرد على تدفق المهاجرين غير الشرعيين عبر البحر المتوسط إلى السواحل الأوروبية تتضمن إجراءات عدة بينها استضافة "خمسة آلاف شخص على الأقل" سبق وأن حصلوا على صفة لاجئ في الدول المضيفة خارج الاتحاد الاوروبي.

وهذا البرنامج مخصص بالدرجة الاولى للاجئين السوريين بهدف ثنيهم عن محاولة عبور المتوسط.

كما أعلن هولاند أمس أن بلاده ستطرح في مجلس الأمن الدولي مشروع قرار يجيز تدمير قوارب تهريب المهاجرين غير الشرعيين في البحر الأبيض المتوسط.

وقال إن "القرار اتخذ بتقديم كل الخيارات من أجل أن يكون بالإمكان ضبط السفن أو تدميرها"، مضيفاً أن "هذا لا يمكن القيام به إلا في إطار قرار يصدر عن مجلس الأمن الدولي وفرنسا ستتخذ المبادرة مع دول أخرى".

وأوضح الرئيس الفرنسي أنه سيتباحث اليوم مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين بشأن مشروع القرار الفرنسي.

المصدر: 
وكالات

تعليقات