واشنطن: "طيارونا وطاقمنا في خطر" بعد اعتراض سو-35 لمقاتلتنا الحربية.. وموسكو: الطائرة الأمريكية كانت تتجه لطرطوس

الحادثة جرت في البحر المتوسط وتقول روسيا إن الطائرة الأمريكية كانت بطريقها لطرطوس - مصدر الصورة: سبوتنيك
الخميس 06 يونيو / حزيران 2019

 قال الأسطول السادس الأمريكي، إن مقاتلة روسية حلقت بسرعة فائقة، مما وضع طائرة استطلاع تابعة للبحرية الأمريكية في خطر، أثناء عملية اعتراض فوق البحر الأبيض المتوسط، لكن موسكو قالت إن قائد الطائرة الروسية تصرف بمسؤولية.

وذكر الأسطول السادس في بيان له الثلاثاء "رغم أن الطائرة الروسية كانت تعمل في المجال الجوي الدولي كان هذا الاعتراض تصرفاً غير مسؤول"، مضيفاً "كانت الطائرة الأمريكية تعمل بما يتفق مع قواعد القانون الدولي ولم تتصرف بصورة تستلزم هذا النشاط الروسي".

وتابع البيان الأمريكي حسب "رويترز"، إن الطائرة الروسية اعترضت مسار الطائرة الأمريكية ثلاث مرات، اثنتان منها تعتبر آمنة، لكن الثالثة كانت بسرعة كبيرة ومرت فيها الطائرة الروسية أمام الطائرة الأمريكية وهي من طراز بي-8إيه بوسيدون مباشرة، مما تسبب في حدوث اضطراب مفاجئ "ووضع طيارينا وطاقمنا في خطر".

بالمقابل، ذكرت وكالة الإعلام الروسية، الأربعاء، نقلاً عن وزارة الدفاع في موسكو، أنها استدعت طائرة سوخوي سو-35 من قاعدتها الجوية في سورية، لاعتراض الطائرة الأمريكية، التي قالت إنها كانت تقترب من منشأة طرطوس البحرية الروسية على الساحل السوري.

ونفت موسكو أن طائراتها تصرفت بطريقة غير مسؤولة، قائلة إنها بقيت على مسافة آمنة وعادت إلى قاعدتها، بعد أن غيرت الطائرة الأمريكية مسارها.

ومنذ وصول الجيش الروسي لسورية، بهدف دعم قوات الأسد عسكرياً، في سبتمبر/أيلول 2015، تفاهم الطرفان على منع حصول أي عمليات اعتراض أو حوادث من هذا النوع في الأجواء السورية، التي تحلق فيها الطائرات الحربية الأمريكية، لكنها تتحرك بشكل أساسي شرقي نهر الفرات، بينما تتحرك نظيرتها الروسية غرب الفرات.

المصدر: 
رويترز - السورية.نت