وكالة: روسيا قد تجمد مشروع أنابيب الغاز مع تركيا

شركة الغاز الروسية "جازبروم" - أرشيف
الأربعاء 02 ديسمبر / كانون الأول 2015

أكد مصدران في شركة الغاز الروسية العملاقة "جازبروم"، أن روسيا قد تجمد العمل في مشروع خط أنابيب الغاز "تركيش ستريم" لعدة سنوات، رداً على إسقاط أنقرة طائرة حربية روسية.

وقال "أليكسي أوليوكاييف" وزير الاقتصاد الروسي أمس الثلاثاء إنه لم يتم اتخاذ أي قرار بعد بشأن المشروع، أو فيما يتعلق بمحطة للطاقة النووية، التي تقوم روسيا ببنائها في تركيا.

وإذا جرى تجميد العمل في مشروع خط الأنابيب، الذي يهدف لضخ الغاز الروسي عبر تركيا إلى جنوب شرق أوروبا دون المرور بالأراضي الأوكرانية، فإن تأثير هذه الخطوة سيكون رمزياً أكثر منه عملياً، نظراً لما شهده المشروع بالفعل من تأخيرات وشكوك في جدواه.

كما لن يؤثر تجميد المشروع أيضاً على مشروع روسي آخر، يهدف لتعزيز صادرات الغاز إلى شمال أوروبا.

وذكرت مصادر في "جازبروم"، أنه لم يتم اتخاذ أي قرار داخل الشركة، بخصوص تعديل الجدول الزمني لمشروع "تركيش ستريم"، بسبب الخلاف مع أنقرة، لكنهما أضافا أن الشركة تنتظر التعليمات من الرئيس "فلاديمير بوتين".

وذكر مصدر ثان في الشركة طلب عدم ذكر اسمه أيضا: "ما زلنا نأمل بأن يتم تأجيل تركيش ستريم لسنوات قليلة، بدلاً من إلغائه بالكامل".

وفرض الكرملين عقوبات تجارية على تركيا، بسبب إسقاط الطائرة الأسبوع الماضي، لكن إجراءاته لم تمس صادرات الطاقة الروسية إلى تركيا حتى الآن، إذ تمثل تلك الصادرات أساس العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

اقرأ أيضاً: الحظر الروسي على تركيا يقتصر على الفواكه والخضار

المصدر: 
رويترز

تعليقات