"يديعوت أحرونوت" تكشف أهمية المواقع الإيرانية التي استهدفت في حماة وحلب

انفجار في اللواء 47 التابع للميليشيات الإيرانية بريف حماة
الاثنين 30 أبريل / نيسان 2018

أشار الموقع الإلكتروني لصحيفة " يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية اليوم الاثنين، إلى أن تقديرات خبراء عسكريين، تؤكد أن المواقع التي تم استهدافها في مدينتي حلب وحماة مساء الأحد، هي مواقع تحتوي على صواريخ بالستية تحمل رؤوسا شديدة الانفجار، يمكنها أن تصل إلى كافة المناطق والمدن الإسرائيلية.

تقديرات الخبراء، بحسب الموقع، تشير أيضًا إلى أن الهجوم الذي وقع الليلة الماضية استهدف بالتحديد مواقع إيرانية داخل الأراضي السورية، وهي مواقع أنشئت شمالي سوريا بمواصفات خاصة لإخفائها عن أعين الاستخبارات الأمريكية والإسرائيلية.

ويشير الخبراء إلى أنّ إيران تسعى إلى إقامة نقاط ومواقع عسكرية استراتيجية في سوريا يمكنها الاعتماد عليها حال اندلاع حرب في المنطقة.

وتسببت الضربات وفقا لتقارير إعلامية، بمقتل 18 عسكريا إيرانيا.

وبحسب وكالة "سبوتنيك"  أن "الضربات استهدفت مستودع ذخيرة تابع للواء 47 إضافة إلى مستودع ذخيرة بريف حلب الشرقي يقع بين مطار النيرب والمالكية، وأنه لا صحة للأنباء المتداولة عن استهداف مطار حلب".

و لم يصدر تعقيب رسمي إسرائيلي عن أن الانفجارت ناجمة عن قصف نفذته تل أبيب.

وكانت مصادر عسكرية أمريكية نفت لموقع شبكة "سي ان ان "، في وقت سابق اليوم، قيام الولايات المتحدة الأمريكية أو قوات التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، بقصف مواقع عسكرية تابعة مساء الأحد.

 "زلزلت الأرض"

وعن شدة الضربات، قال مركز الزلازل الأورومتوسطي إنه تم رصد زلزال في سوريا عقب القصف الذي تعرضت له منطقتي حماة وحلب بحسب "هآرتس".

وذكرت الصحيفة أن قصف سوريا كان قويا بدرجة جعلت مركز الزلازل الأورومتوسطى يسجله زلزالا بقوة 2.6 درجة على مقياس ريختر.

وفي تقرير سابق، سلطت "السورية نت" عن كيفية سيطرة إيران على "اللواء 47" التابع للنظام وتحويله إلى نقطة عسكرية إيرانية يديرها الحرس الثوري.

وحصلت "السورية نت" عام 2015 من مصدر خاص على وثيقة مسربة من فرع المخابرات الجوية في حماه، وتشير إلى بسط إيران سيطرتها على اللواء 47 دبابات ، عبر الاستيلاء على مقار اللواء من قبل ضباط يكنون ولاءً مطلقاً لإيران.

وتلفت الوثيقة إلى أن ضباطاً من "الحرس الثوري الإيراني" على رأسهم "الضابط المعروف باسم الحاج أبو علي، والضابط مجيد، والحاج مالك سيد حميد" استولوا على مقار اللواء 47.

اقرأ أيضا: انفجارات ضخمة تهز موقعا للميليشيات الإيرانية بريف حماة

المصدر: 
صحف - السورية نت

تعليقات