15 ألف طالب يتعلمون اللغة الروسية في سوريا.. والنظام يعد بـ"التوسع" في تدريسها

170 مدرسة يدرس داخل صفوفها اللغة الروسية - أرشيف
الاثنين 19 مارس / آذار 2018

أكد رضوان رحال مدير التعليم المهني والتقني في وزارة التربية في حكومة نظام الأسد، أن عدد الطلاب الذين يتعلمون اللغة الروسية في الصفوف من السابع وحتى العاشر وصل إلى ما يقارب 15 ألف طالب وطالبة في 170 مدرسة.

وأكد رحال في تصريحات لصحيفة "تشرين" الناطقة باسم نظام الأسد نشرتها اليوم الاثنين، أنه تمت مراعاة التوزع الجغرافي للمناطق في افتتاح هذه المدارس، ووصل عدد مدرسيها في هذا العام إلى أكثر من مئة مدرّس ومدرّسة، اعتمد في اختيارهم أن تكون لديهم الكفاءات العلمية والأدبية واللغوية وإتقان اللغة الروسية.

وتابع: "هم من المواطنين السوريين الذين يحملون إجازات جامعية أو شهادات عليا في الأدب الروسي أو في طرائق تدريس اللغة الروسية للأجانب أو اختصاصات علمية أخرى حصلوا عليها من إحدى جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق، وأيضاً من المواطنات الروسيات اللواتي يتمتعن بالجنسية السورية، ويحملن الشهادات العلمية المذكورة نفسها".

وذكر رحال، بأن سيتم التوسع في تدريس تلك اللغة تدريجياً مع تخريج اختصاصيين من جامعة دمشق، ولاسيما أنه تم التنسيق بين وزارتي التعليم العالي و التربية وتم افتتاح قسم للغة الروسية في العام الدراسي 2014-2015 لتدريسها في المدارس المفتتحة، كما يوفد سنوياً مجموعة من الطلاب السوريين الحاصلين على الشهادة الثانوية إلى روسيا الاتحادية في اختصاص تدريس اللغة الروسية للأجانب.

وكانت وزارة التربية في حكومة النظام قد أدخلت اللغة الروسية في المناهج الدراسية بدءاً من مرحلة التعليم الأساسي الحلقة الثانية في العام الدراسي 2014-2015 للصف السابع تجريبياً، وفي العام الذي يليه للصف الثامن وصولاً إلى الصف الثالث الثانوي بفرعيه العلمي والأدبي، وهي اختيارية بينها وبين اللغة الفرنسية إلى جانب اللغة الإنكليزية.

اقرأ أيضاً: "رايتس ووتش" تدعو لنشر مراقبين بالغوطة حال استخدمت روسيا "الفيتو" مجددا

المصدر: 
صحف - السورية نت

تعليقات