أنقرة تحذر من حرب عرقية بالرقة حال تسلميها لـ”ب ي د “

حذرت تركيا، اليوم الأحد، من اندلاع حرب عرقية في محافظة الرقة السورية، في حال تم تسليمها لمنظمة “ب ي د”(الفرع السوري لمنظمة “بي كا كا”) المصنفة إرهابيا.

جاء ذلك على لسان نائب رئيس الوزراء التركي فكري إيشيق في كلمة ألقاها خلال افتتاح منشأة رياضية، بقضاء “باش إسكله” بولاية قوجه إيلي شمال غربي تركيا.

وأعرب إيشيق عن استغرابه من استخدام تنظيم إرهابي لمحاربة تنظيم إرهابي آخر، في إشارة لتنظيمي “ب ي د/بي كا كا” وتنظيم”الدولة الإسلامية”.

وشبّه هذا الوضع بمن يدخل يده إلى كيس فيه أفعى “فهل هناك احتمال سوى أن تلدغك الأفعى في هذا الحال؟!”.

ودعا إيشيق حلفاء تركيا لـ”عدم تسليم الرقة السورية لمنظمة (بي كا كا) الإرهابية”.

وأكد “ضرورة تسليم المدينة إلى سكانها الأصليين وهم العرب، لأن الرقة مدينة عربية”.

وشدد على أن “تركيا تسعى إلى إرساء الاستقرار في سوريا والعراق في أسرع وقت ممكن، ولكن للأسف الشديد دول حليفة لنا لا تقرأ أوضاع المنطقة بشكل جيد، فهم لا يترددون في تسليم المنطقة لتنظيم إرهابي آخر، تحت مسمى مكافحة تنظيم داعش”.

والثلاثاء الماضي، أعلنت ما يسمى بـ”قوات سوريا الديمقراطية” التي يشكل تنظيم “ب ي د” (الفرع السوري لمنظمة “بي كا كا”) غالبية عناصرها، فرض سيطرتها بشكل كامل على الرقة، بعد استسلام ما تبقى من عناصر “تنظيم الدولة” الإرهابي فيها.

وعقب الإعلان عن السيطرة على المدينة، قامت “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة أمريكيًا برفع صورة كبيرة لزعيم منظمة “بي كا كا” المصنفة إرهابيا، “عبد الله أوجلان” في أحد الميادين، فيما قال أحد عناصر المليشيا “نقدم الرقة هدية لأوجلان”.

قد يعجبك أيضا