خارجية نظام الأسد: الرقة مدينة محتلة حتى دخول قواتنا إليها

أكدت وزارة خارجية نظام الأسد، أن الرقة ما زالت “مدينة محتلة”، مشددة على أنه لا يمكن اعتبارها مدينة محررة إلا عندما تدخلها قوات النظام.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “سانا” عن مصدر بالخارجية اليوم،  أن “مدينة الرقة ما زالت مدينة محتلة، ولا يمكن اعتبارها مدينة محررة إلا عندما تدخلها قوات النظام”.

وشدد المصدر، على أن “قوات النظام وحلفائها قاتلوا تنظيم داعش ا ومن يتحالف معه من مجموعات مسلحة تدعي الوطنية، في الوقت الذي تفتقد فيه إلى الحد الأدنى من المشاعر الإنسانية والوطنية”.

وأضاف ، أن “إدعاءات الولايات المتحدة وتحالفها بتحرير الرقة من داعش الإرهابي هي مجرد أكاذيب هدفها حرف انتباه الرأي العام الدولي عن الجرائم التي ارتكبها هذا التحالف وأدواته في محافظة الرقة”.

وأعلنت “قوات سوريا الديمقراطية”، 20 أكتوبر/تشرين الأول السيطرة على مدينة الرقة بالكامل من “تنظيم الدولة” بدعم من قوات التحالف الدولي.

قد يعجبك أيضا