“لافروف” يرفض تحديد إطار زمني لخروج القوات الروسية والإيرانية من سوريا

رفض وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” تحديد إطار زمني لحل القضية السورية وانسحاب القوات الروسية والإيرانية من سوريا.

وقال في تصريحات للصحفيين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مساء أمس إن “تحديد جدول زمني لن يحل الأزمة في سوريا كما أن القوات الروسية متواجدة على الأراض السورية بدعوة من حكومتها ولذلك فوجودها أمر شرعي وقانوني، أما قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة فهي غير الشرعية لأنها لم تحصل على إذن أو دعوة من الحكومة في سوريا” على حد تعبيره.

ودخلت القوات الروسية لدعم نظام الأسد بشكل مباشر في 30 سبتمبر / أيلول 2015م، بحجة القضاء على الإرهابيين، لكنها عملت على قصف معارضي نظام الأسد، ومساندته لبسط سيطرته من جديد على مساحات واسعة، بالإضافة إلى قيامها بعمليات وقف لإطلاق النار، وتحديد مناطق خفض التصعيد بالتعاون مع تركيا وإيران.

ورداً على أسئلة الصحفيين بشأن تورط نظام الأسد في استخدام أسلحة كيميائية، قال “لافروف” إن “أعضاء لجنة التحقيق التي تم تشكيلها في مزاعم استخدام أسلحة كيمائية هم من الغرب المتحيز ضد سوريا، كما أن عينات التحاليل التي تم أخذها والتأكد منها في معامل باريس ولندن تم العبث بنتائجها”. على حد زعمه.

وأثبتت التحقيقات الأممية مسؤولية نظام الأسد عن عدة هجمات بالأسلحة الكيمياوية ضد المدنيين، كان أشهرها قصفه لخان شيخون في محافظة إدلب بالغازات السامة في 4 إبريل/ نيسان الماضي، مما أدى لاستشهاد 100 مدني وإصابة مئات آخرين.

وفي سياق آخر حذر “لافروف” من تداعيات إقدام واشنطن على “التخلص” من الاتفاق النووي المبرم بين طهران والدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن إضافة لألمانيا عام 2015، في تعقيبه على تهديدات الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، الثلاثاء الماضي، بإلغاء الاتفاق ووصفه بـ”المخجل” لبلاده.

وقال إن “إلغاء الاتفاق النووي من قبل الولايات المتحدة من شأنه أن يبعث رسالة خاطئة إلى بيونغ يانغ لأنها لن تتشجع على إجراء أى مفاوضات حول كبح برامجها النووية والصاروخية مقابل تخفيف العقوبات”.

وأردف قائلا “نحن لا نريد إعادة التفاوض بشأن الاتفاق ونعتبر إلغائه بمثابة الرسالة الخطأ التي نبعثها إلي كوريا الشمالية”.

اقرأ أيضاً: سعياً لحل الأزمة الكورية.. روسيا تدعو لإحياء المحادثات السداسية والصين تحث اليابان على الحوار

 

قد يعجبك أيضا