الكونغرس

الأميركيون والصراع في سورية

قبل نحو عامين، كتب الرئيس التنفيذي لمؤسسة أعمال الأمن القومي الأميركي، ستانلي ويس، مستعرضاً المحددات التي تحكم الموقف الأميركي من الصراع في سورية. والرجل ممن يكتبون في الصحف الدولية الكبرى، ويعلق على التطورات في القضايا الساخنة. خلاصة ما كتبه عن محددات واشنطن بشأن سورية، يفسر اقتراب الإدارة الأميركية من الوقوع في غواية السقوط الأخلاقي لموقفها من قضية الشعب السوري العادلة.

الكونغرس يمنع تكرار انتهاك حقوق الإنسان

تعرض خالد شيخ محمد الذي يعتبر العقل المدبر لهجمات 11 أيلول 2001 إلى الإيهام بالخنق 183 مرة، أدت إلى خروج الزبد من فمه وحصول اضطرابات ذهنية لديه. في حين تعرض المدعو أبو زبيدة إلى طريقة التنكيل ذاتها 83 مرة، إضافة إلى احتجازه داخل صندوق بحجم التابوت لمدة 266 ساعة.

هل ستنشئ الولايات المتحدة وتركيا منطقة حظر جوي في سورية؟

(ترجمة السورية)

منذ أن اندلعت الحرب الأهلية السورية في بدايات عام 2011، قاوم الرئيس باراك أوباما دعوات الكونغرس لإنشاء منطقة حظر جوي في البلاد. ولقد علمنا الآن أن أحد أهم مبعوثي أوباما يناقش خطة كهذه مع تركيا جارة سورية.

هيغل هارب من فبركة أوباما للأوهام!

لم يكن في حساب السيناتور الجمهوري تشاك هيغل أنه سيكون ضحية الرئيس الديمقراطي باراك أوباما مرتين؛ المرة الأولى عندما عيّنه وزيرا للدفاع على خلفية رغبته في وضع استراتيجية لانسحاب أميركا من التدخل الخارجي

الولايات المتحدة لم تبدأ بعد بتدريب جيش الثوار لمحاربة "داعش"

إن المهمة الأمريكية لتدريب وتسليح المعارضة السورية المعتدلة، مقترنة مع الغارات الجوية، تعد جزءً أساسياً من استراتيجية إدارة أوباما لمواجهة "داعش". ومع هذا فإن هذه الاستراتيجية وطريقة تنفيذها مليئة بالعيوب، حسب قول نواب الكونغرس المهتمين بقضايا الأمن القومي – ما يطرح التساؤلات حيال إن كان التدريب المخطط لحوالي 5,000 مقاتل سيحدث يوماً ما.

"إقالة" هيغل.. تخبط أوباما في سورية

لم تَنْطَلِ "مسرحية" الإعلان عن "استقالة" وزير الدفاع الأميركي، تشاك هيغل، على أحد، حيث إن جميع المراقبين في الولايات المتحدة يدركون أن ما جرى كان عملية عزل للرجل من الرئيس، باراك أوباما، الذي جاء به إلى المنصب، قبل أقل من عامين

صفقة أميركية - إيرانية أنجحت «اللافشل» في مفاوضات فيينا؟

كان تمديد المفاوضات النووية خبراً جيداً أو سيئاً في الكثير من العواصم والأوساط، وفق التوقعات المسبقة لدى هذا الطرف وذاك لانعكاسات الاحتمال الآخر، وهو إعلان التوصل إلى اتفاق. وعلى عكس المرات السابقة

ثلاثة ابتهجوا بعد فيينا

حين كان مرشد الجمهورية الإسلامية في إيران علي خامنئي يطمئن الأصوليين إلى «فشل» الغرب في «تركيع» بلادهم خلال المفاوضات النووية، إنما كان يعني أن ليالي الأنس في فيينا بين الأميركيين وحكومة الرئيس حسن روحاني، لن تتحول شهر عسل ينقلب على المتشددين ويعزلهم في الداخل. وحين أصر روحاني على أن «مفتاحه السحري» للحوار مع واشنطن، لم ينكسر رغم تمديد المفاوضات 7 أشهر، بدا واثقاً من أنه سينتصر على رغبات الأصوليين وآمالهم بتجرّعه كأس الفشل.

رحيل هيغل والحرب على {داعش}

عندما ينظر الرئيس أوباما في المرآة هذه الأيام لا بد له أن يرى صورة مفزعة تحدق إليه: إنها صورة جورج بوش الابن.
وفي انعكاس قاسٍ للتاريخ يتحول أوباما إلى الرئيس الذي قامت حملته الانتخابية على معارضة سياسته الخارجية.

هل تعلّموا من درس العراق؟

هل تعلّم الأميركيون من أخطاء الدرس الذي فرضوه على العراق، بعد إسقاطهم نظام صدام حسين، وهو أن أي نظام غير ديمقراطي يلي في بلداننا نظاماً استبدادياً، لا بد أن ينتج الإرهاب بديلاً حتمياً ووحيداً له؟

الصفحات

Subscribe to RSS - الكونغرس