fbpx

أصدر قراراً ثم ترجع عنه.. وزير التجارة الجديد يثير جدلاً حول “توطين الخبز”

أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة الأسد الجديدة، عمرو سالم، قراراً ألغى بموجبه توطين مادة الخبز في محافظات حماة وطرطوس واللاذقية، ثم تراجع عن القرار.

وذكر الإعلام الرسمي، اليوم الخميس، أن سالم وجّه بإلغاء “توطين الخبز” في محافظات حماة واللاذقية وطرطوس، على الفور، دون ذكر تفاصيل إضافية.

إلا أنه وبعد ساعات قليلة تراجع الوزير الجديد عن قراره، معللاً ذلك بأنه “احتراماً للدستور الذي يمنع اتخاذ القرارات قبل أداء القسم” أمام رأس النظام، بشار الأسد.

وكان عمرو سالم تسلم وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة النظام، بموجب التشكيلة الجديدة التي تم الإعلان عنها، أول أمس الثلاثاء، والتي شملت تغييرات بسيطة في المقاعدة الوزارية، كان من ضمنها وزارة التجارة الداخلية.

وكان الوزير السابق طلال البرازي، أصدر قراراً مطلع يوليو/ تموز الماضي، بتوطين مادة الخبز في المحافظات الثلاث السابقة، ليتم تعميمه لاحقاً على بقية المحافظات.

ويُقصد بـ “توطين الخبز” تثبيت نقاط بيع محددة لكل بطاقة ذكية، بحيث يختار المواطن نقطة البيع الأقرب لمكان سكنه أو عمله، وتهدف هذه الآلية بحسب الوزارة إلى “ضمان حصول المواطن على المادة بكل يسر من نقطة البيع المرتبط معها، وحفظ حقه من المادة، وإنهاء مظاهر الازدحام الحاصلة عند الأفران، وضبط عملها وكميات الطحين الموردة إليها، ومنع التلاعب ببيع المادة”.

الأسد يسمّي وزراء حكومته الجديدة.. تعرف إليهم

وتعيش مناطق سيطرة النظام أزمة اقتصادية ومعيشية غير مسبوقة، تتمثل بارتفاع أسعار المواد الأولية في الأسواق، بما فيها مادة الخبز، وعدم تناسبها مع القدرة الشرائية للمواطنين، نتيجة انخفاض قيمة الأجور والرواتب.

وكانت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أصدرت تعميماً، في 19 يوليو/ تموز الماضي، حددت خلاله عدد الأرغفة المستحقة للشخص الواحد حسب شرائح، ما أدى إلى خفض بنسبة 50 % عن الحصص السابقة في معظم الشرائح.

وبحسب التعميم يحق للشخص الواحد ربطة واحدة كل 3 أيام (الربطة 7 أرغفة)، وبمعدل رغيفين وثلث الرغيف يومياً، كذلك بالنسبة للأسرة المؤلفة من شخصين، إذ يحق لها ربطتا خبز، كل 3 أيام، وبمعدل رغيفين وثلث للشخص يومياً.

أما الأسر التي يتراوح عدد أفرادها بين 4 و6 أشخاص، فيحق لها ربطتا خبز في اليوم، وبمعدل وسطي يقل عن 3 أرغفة في اليوم للشخص.

ويأتي ما سبق عقب قرار أصدرته حكومة الأسد، وقضى برفع سعر ربطة الخبز إلى 200 ليرة سورية “معبأة بالنايلون”، بعد أن كانت تباع بسعر 100 ليرة.

المصدر السورية نت
قد يعجبك أيضا