fbpx

“الإدارة الذاتية” تعيد فتح المعبر مع مناطق المعارضة بريف حلب

أعلنت “الإدارة الذاتية”، اليوم الأربعاء، إعادة فتح معبر عون الدادات، الرابط بين منطقة منبج الخاضعة لسيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) وبين مناطق فصائل المعارضة بريف حلب.

وحسب بيان صادر عن الإدارة، يفتح المعبر بدءاً من السبت المقبل ولغاية نهاية الشهر الحالي فقط، ويسمح بدخول أبناء مناطق شمال وشرقي سورية، ممن يحملون إثبات شخصية (بطاقة شخصية وإقامة وبطاقة وافد).

كما سمحت الإدارة بخروج المواطنين الذين دخلوا في بطاقات زيارة سابقاً، مشيرة إلى تكليف لجنة صحية على المعبر لفحص القادمين من خارج المنطقة.

#قرار رقم ١١٦

Gepostet von ‎الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا‎ am Mittwoch, 16. September 2020

وتربط بين مناطق المعارضة السورية و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) العديد من المعابر أهمها عون الدادات.

ولم يصدر أي بيان من قبل الجيش الوطني السوري حول فتح المعبر، كونها أمر بإغلاقه من جانبه، في مارس/ آذار الماضي، ضمن إجراءات احترازية لمنع تفشي فيروس “كورونا المستجد”.

ويأتي ذلك في ظل استمرار ارتفاع عدد الإصابات اليومية بفيروس “كورونا” في مناطق “الإدارة الذاتية” والمعارضة السورية.

وأعلنت “هيئة الصحة” التابعة “للإدارة الذاتية”، اليوم، تسجيل 63 حالة إصابة جديدة بالفيروس في المنطقة، منهم 30 رجلاً و33 امرأة، ليرتفع عدد الحالات الكلي إلى 966 إصابة، شفي منهم 309.

وأكد جوان مصطفى، الرئيس المشترك لهيئة الصحة وفاة حالتين بالفيروس لرجل وامرأة من المالكية بريف حلب.

ورغم ارتفاع عدد الإصابات أمرت “الإدارة الذاتية”، الأحد الماضي، بافتتاح صالات الأفراح وخيم العزاء ودور العبادة وكافة الاجتماعات، مع مراعاة كافة القواعد الوقائية الصحية والإجراءات الخاصة بالتباعد الاجتماعي في كافة الأمكنة.

أما في مناطق المعارضة السورية، بلغ عدد الإصابات الكلي بفيروس “كورونا” 422 إصابة، بعد تسجيل 77 حالة، أمس، 53 منها في حلب و24 في إدلب، في حين وصل عدد حالات الشفاء إلى 114 حالة.

المصدر السورية. نت
قد يعجبك أيضا