fbpx

“الائتلاف السوري” يترقب قيادة جديدة.. والحريري يغادر منصب “الرئيس”

يترقب “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” انتخاب قيادة جديدة في الساعات المقبلة، بينما أعلن رئيسه، نصر الحريري انتهاء ولايته.

وذكرت مصادر إعلامية من داخل “الائتلاف” لـ”السورية.نت”، اليوم الاثنين أنه من المقرر أن تجري انتخابات الهيئة الرئاسية والسياسية مع ساعات المساء.

بدوره نشر رئيس “الائتلاف”، نصر الحريري سلسلة تغريدات عبر موقع التواصل “تويتر”.

وقال الحريري: “في نهاية هذه الدورة الرئاسية لابد أن نذكر أننا قدمنا ما في وسعنا في سبيل الدفاع عن قضية شعبنا”.

وأضاف: “نجحنا في بعض الأحيان وأخفقنا أحيانا أخرى، ونرجو من السوريين أن يغفروا لنا تقصيرنا كما نتمنى للقيادة الجديدة النجاح في مهمتها في خدمة الشعب السوري”.

ولا توجد أي معلومات عن الشخص الذي سيخلف الحريري في رئاسة “الائتلاف الوطني السوري”.

وكانت تقارير إعلامية قد رجحت في وقت سابق أن يتولى المنصب رئيس مجلس القبائل السورية، سالم المسلط، دون أن يصدر أي تعليق رسمي حتى الآن.

وتأسس “الائتلاف الوطني السوري” في نوفمبر / تشرين الثاني 2012، في العاصمة القطرية الدوحة، ويقدم نفسه كمظلة جامعة للمعارضة ضد نظام الأسد.

وتعاقب على رئاسته عدة شخصيات، بينها أنس العبدة الذي يشغل رئيس هيئة التفاوض السورية في الوقت الحالي، وقبله المعارض السوري، خالد الخوجة.

وبحسب المعلومات التي يتيحها موقعه الرسمي فإنه يتألف من 10 مكونات، بينها “التيار الشعبي”، “فصائل الجيش الحر”، “رابطة المستقلين الكرد”، بالإضافة إلى “الكتلة الوطنية المؤسسة”، و”تيار المستقبل الوطني”.

وتتبع له أيضاً 10 لجان، كـ”الهيئة الوطنية لشؤون المفقودين والمعتقلين”، “اللجنة السورية التركية المشتركة”، “ملف الأحزاب والتيارات السياسية”.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا