fbpx

الاتفاق على حصة سورية من كهرباء لبنان..والنظام لا يعد بالكثير

تقاطعت مؤخراً تصريحات مسؤولين سوريين وأردنيين حول حصة سورية من الكهرباء الأردنية، التي يجري العمل على جرها إلى لبنان، عبر الأراضي السورية، وسط الحديث عن طلب النظام استبدال الرسوم المالية بحصة من الكهرباء.

وزير الطاقة الأردني، صالح الخرابشة، قال في تصريحات أمس الاثنين، إن الجانب السوري أبدى رغبته بالحصول على الكهرباء عوضاً عن الرسم المالي، مشيراً إلى أنه تم الاتفاق على منح سورية 8% من الكهرباء الأردنية المنقولة إلى لبنان، حسبما نقلت “جريدة الغد” الأردنية عنه.

وكذلك أكد المدير العام لمؤسسة نقل وتوزيع الكهرباء في حكومة النظام، فواز الظاهر، أن سورية ستحصل على مقدار 8% من كمية الكهرباء الموردة إلى لبنان، وأوضح في حديثه لإذاعة “نينار اف ام” المحلية أنه “إذا كانت حاجة لبنان على سبيل المثال 100 ميغا فسنحصل على 8 ميغا، وإن كانت 200 ميغا فسنحصل على 16 ميغا”.

واعتبر الظاهر أن نقل الكهرباء من سورية إلى لبنان له عدة فوائد منها “تحسن وضع الشبكة الكهربائية، وزيادة وثوقية التغذية الكهربائية بسبب الربط مع الشبكة الكهربائية المصرية والأردنية”.

إلا أن وزير الكهرباء في حكومة النظام، غسان الزامل، قال في حديثه لصحيفة “البعث” الحكومية، إن سورية ستحصل على كمية قليلة من الكهرباء الأردنية المنقولة إلى لبنان، مشيراً إلى أنها لن تحل أزمة الكهرباء التي تعاني منها سورية.

وأضاف أن “الهدف من المشروع بالنسبة لسورية ليس الفائدة المادية بقدر ما هو حل لمشكلة دولة عربية شقيقة”.

“خط الغاز العربي”..بوابة اقتصادية لتطبيع سياسي مع نظام الأسد؟

يُشار إلى أن الولايات المتحدة تعهدت بمساعدة لبنان على حل أزمة الكهرباء التي تعصف به منذ أشهر، وذلك عبر استجرار الطاقة الكهربائية من الأردن إلى شمال لبنان عبر سورية، عن طريق الغاز المصري.

ومن المقرر تزويد لبنان بكمية من الطاقة الكهربائية قدرها 150 ميغا واط منذ منتصف الليل حتى الساعة السادسة صباحاً، ثم 250 ميغا واط منذ الساعة السادسة صباحاً وحتى منتصف الليل، حسبما نقلت وكالة “عمون” الأردنية عن وزير الطاقة صالح الخرابشة.

وتعمل حكومة النظام حالياً على تأهيل خط الربط الكهربائي بين سورية والأردن، بكلفة تصل إلى 5.5 ملايين دولار، دون الإفصاح عن الجهة التي ستتكفل بالمصاريف.

وبحسب تصريحات صادرة عن وزير الكهرباء في حكومة النظام فإن الشبكة الكهربائية السورية ستكون جاهزة نهاية شهر ديسمبر/ كانون الأول المقبل، على أن يتم توريد الكهرباء الأردنية إلى لبنان على الفور.

المصدر السورية نت
قد يعجبك أيضا