fbpx

السلطات التركية تدرس الإفراج عن 100 ألف سجين خشية “كورونا”

تُشير تسريباتٌ صحفية، صدرت مساء اليوم الجمعة، إلى أن الحكومة التركية، تدرس قانوناً، لتخفيف مدة أحكام عشرات ألاف السجناء، ما يُتيح اخلاء سبيل نحو 100 ألف سجين.

ونشر موقع ” middleeasteye”، تقريراً، ترجمه فريق “السورية.نت”، و يتحدث عن أن “الحكومة التركية سَتُعجّل بتعديلٍ قانوني لتقليل الوقت الذي يقضيه السجناء لتسهيل إطلاق سراحهم مبكراً بسبب مخاوف من الإصابة بفَيروس كورونا”.

ونقل الموقع، عن “مسؤول تركي”، قوله، إن الحكومة “سترفع القانون للبرلمان الأسبوع المقبل”، مُشيراً إلى أن القانون كان أساساً على جدول الأعمال، لكن “الفيروس التاجي سرّعَ العملية برمتها.”

والقانون الذي يُدرس، سيفضي للإفراج عن نحو 100 ألف سجين، من أصل 300 ألف سجين في تركيا.

وحسب ذات المصدر، فإن القانون يستثني المحكوم عليهم، بجرائم الإرهاب، والإعتداءات الجنسية، والمخدرات، والذين تورطوا بأعمال جرمية متكررة.

وكان وزير العدل التركي، عبد الحميد غل، ردَّ على تقارير تناولت أوضاع السجناء في بلاده، مع بدء تسجيل إصابات مؤكدة بفَيروس “كورونا” في تركيا، أن طواقم وزارته، لم تُسجل إصابة أي سجينٍ بالوباء.

وقال إن “الرسائل والكتب المُرسلة إلى السجون تبقى في الحجر الصحي لمدة 24 ساعة ثم يتم تسليمها” للسجناء.

والقانون الجديد، حول السجناء في تركيا، يَدرسُ تخفيض الأحكام، على شرائح معينة من السُجناء، ليتسنى إطلاقُ سراحهم، وكذلك السماح لبعض السجناء المُسنين، قضاء بقية عقوباتهم في المنزل.

يأتي هذا، مع تصاعدٍ لافت، بأعداد المُصابين بفَيروس “كورونا”(كوفيد-19)، في تركيا، حيث أكد وزير الصحة، فخر الدين قوجة، فجر الجمعة، أن حصيلة المصابين بلغت 359، بعد أن كانت في اليوم السابق 191، وقبله 98.

وكان عدد المصابين في تركيا، حالة واحدة، يوم الأربعاء 11مارس/أذار الحالي، ليرتفع إلى إصابتين يوم 13 من ذات الشهر، ثم ارتفع إلى ٦ حالات، ثم لـ18 خلال يومين، قبل أن يقفز في السادس عشر من الشهر الحالي لـ47، وصولاً إلى 359 فجر اليوم الجمعة، مع تسجيل أربع وفيات.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن الأربعاء، اتخاذ العديد من الإجراءات في تركيا لمواجهة فيروس كورونا الذي اجتاح دول العالم.

ودعا أردوغان، خلال مؤتمر صحفي بعد اجتماع حكومي موسع، المواطنين إلى إلتزام المنازل وعدم الخروج في حال لم يكن هناك ضرورة للخروج، لمنع انتشار الفيروس.

وطالب بعد التوجه إلى الصالات المغلقة وتجنب الازدحام، وعدم مخالطة أحد، وتنظيف الأيادي بالمواد المعقمة.

كما تحدث عن تدابير اقتصادية، معتبراً أن تركيا ستخرج خلال الشهرين بنجاح كبير، طالباً بالاستعداد لجميع السيناريوهات.

تركيا تنفرد بإجراءات خاصة لحماية المُسنّينَ من “كورونا”..تعرف عليها

واتخذت الحكومة التركية، سلسلة إجراءات لمواجهة انتشار فايروس “كورونا”، حيث أصدرت وزارة الداخلية تعميماً، الاثنين الماضي، جاء فيه أنه سيتم إيقاف أنشطة المسرح والسينما والمطاعم والمقاهي ومقاهي الإنترنت والملاعب الداخلية، بدءاً من منتصف الليل.

وبحسب تعميم وزارة الداخلية، سيتم تأجيل الاجتماعات العامة والدورات التدريبية وجميع الاجتماعات المجتمعة معاً، اعتباراً من منتصف ليل اليوم أيضاً.

كما علقت “إدارة الشؤون الدينية” التركية صلاة الجمعة والصلوات الخمسة في المساجد، إلى أن ينحسر فايروس “كورونا”.

وقال رئيس إدارة الشؤون الدينية التركية علي إرباش، إن المساجد ستظل مفتوحة للأفراد فقط.

وكان وزير الصحة التركي، طلب من المواطنين عدم السفر إلى خارج البلاد، ما لم تكن هناك ضرورة لذلك.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا