المعارضة السورية

الأسد ليس جزءاً من الحل

إن تأهيل الأسد لا يعني سوى استمرار الحرب في سورية وانتشار رقعتها وتوسع دائرة التطرف في المنطقة بأكملها، عدا عن أن بقاءه يشكل تهديداً مباشراً لاستقرار قوى إقليمية كبرى كتركيا والسعودية. وفي ظل مهادنة أمريكا للأسد بغية مغازلة إيران لتجنب التورط في نزاعات محتملة، فإن كل ذلك يجعل المسؤولية على عاتق المعارضة أكبر وأعمق، حيث يتوجب عليها تكثيف جهودها لتجنيب الشعب السوري مزيداً من الكوارث وتحقيقاً أسرع للانتقال السياسي.

السياسة الإيرانية في سورية: حدودها ومستقبلها

تشهد المنطقة العربية مؤخراً تمدداً كبيراً للوجود الإيراني عبر أذرعها المتغلغلة فيها، والذي خلق فوضى أطالت أمد الصراع خاصة في سورية، وإذا ما فهمنا آليات هذا التغلغل سياسياً وعسكرياً واقتصادياً واجتماعياً فإنه قد يكون بالإمكان التوصل إلى أن حدود السياسات الإيرانية وآليات تعاملها مع الملف السوري تمكّن قوى المعارضة السورية من اتخاذ إجراءات ضرورية من أجل التصدي لهذا التمدد.

براغماتية السياسة الأمريكية والروسية تجاه الملف السوري

في دراسة صادرة عن مسار السياسة والعلاقات الدولية لمركز عمران للدراسات الاستراتيجية للباحث معن طلاع بحثت فيها أهم أسباب استعصاء المسارات السياسية والعسكرية والأمنية التي يعاني منها المشهد السياسي والعسكري في المشرق العربي، وقد لخصت الأسباب على الشكل التالي: 1. سياسات اللاعبين الدوليين الأساسيين، وكانت أبرز آثار تلك المسارات: سيولة الأحداث وتعميق الاستقطاب وتأزم المشهد، مما يجعله مسرحاً مفتوحاً على احتمالات عدة تزيد من تشظيه وتقلل الفرص الواقعية للحل السياسي. 2. كما يعتري المشرق العربي جملة من الأفعال الداخلية المولدة للاحتقان والتوتر. 3. الآثار الناجمة عن المتغيرات الجيوسياسية التي أثرت على الخارطة السياسية والاجتماعية كسيولة الحدود وتغير اللاعبين والملاعب الاستراتيجية. 4. نشوء كيانات عابرة للحدود (ذات تمويل ذاتي وقيادات عسكرية وإدارية وإعلامية متمكنة) ساهمت في تشظي المنطقة وظهور صراعات عقدية بالغة الحدية.

روسيا وإيران ومصر مصالح استراتيجية ومواقف سياسية متطابقة

في ورقة صادرة عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات ناقشت العلاقة بين روسيا وإيران من خلال توقيع مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون العسكري والدفاعي فيما بين الدولتين، عندما زار وزير الدفاع الروسي طهران في 19- 21 يناير/ كانون الثاني 2015، ما أدى للحديث عن نشوء تحالفٍ استراتيجي بين الطرفين وعن وجود مصالح مشتركة تجمع بين الطرفين.

المبادرة الروسية والقضية السورية: أهدافها ودوافعها وخطرها

مع إخفاق مؤتمر جنيف 2 الذي عُقد في يناير / كانون الثاني 2014 ومع تصاعد الأزمات في القضية السورية؛ عسكرياً وسياسياً وتفاقم قضايا اللاجئين، بدأنا نشهد تحركات ومبادرات من قبل الدول الإقليمية والدولية والتي اتسمت كل منها بطرح الحلول الجزئية وغياب الرؤى حول الإشكالية الأساسية للصراع الدامي في سورية. من بين تلك المبادرات كان ما طرحته روسيا.
تناقش ورقة صادرة عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسيات المبادرة الروسية، ماهيتها وأهدافها ودوافعها وخطرها على القضية السورية.

 

اجتماع القاهرة وعقبات الاتفاق على خارطة طريق موحدة

تعتزم قوى المعارضة السورية الاجتماع في القاهرة في 22/ 01/ 2015 والذي سيحضره شخصيات من الائتلاف وهيئة التنسيق و"إسلاميون وسطيون" ورجال أعمال وثوار، للعمل على وضع رؤية مشتركة لإنهاء الأزمة ووضع خارطة طريق من أجل ذلك.
وفي ورقة صدرت عن مركز عمران للدراسات الاستراتيجية حللت الموقف المصري الدبلوماسي، فلوحظ أن هناك نقاط شبه بينه وبين الطرح الروسي كونهما ينطلقان من الفرضيات السياسية التالية:

كيف سينتهي هذا؟ خطة لوقف التصعيد في سورية

بينما يستمر التحالف الذي تقوده أمريكا بتنفيذ غاراته الجوية ضد "الدولة الإسلامية في العراق والشام"(داعش) و"جبهة النصرة" التابعة للقاعدة في سورية، يسأل الشعب الأمريكي: كيف ستكون نهاية هذه الحملة؟ هذا الموجز يقدم رداً تمهيدياً، ويحدد عملية ما نستطيع وفقها إنهاء الصراع الأهلي في سوريا، مهما بدا ذلك بعيد الاحتمال الآن نظراً لسفك الدماء الذي هزّ البلاد. 

يعرض التقرير الحالي لمركز الأمن الأمريكي الجديد استراتيجية شاملة للولايات المتحدة الأمريكية لتتبعها في سورية  والعراق.

هذا الموجز يقدم تفاصيل عن كيفية دمج نهاية اللعبة السياسية في سورية مع الاستراتيجية العسكرية الأمريكية الحالية لهزيمة "داعش".

المعارضة السورية: مخاطر التشتت وضرورات التوافق

فوجئت قوى الثورة والمعارضة بالتوجه المتسارع نحو مؤتمر جنيف 1، كما فوجئت بالفتور السعودي الأميركي، وانتهت - إلى تباعد مواقفها (بين الداخل الخارج) من المؤتمر، وإلى حالة أقرب إلى العجز عن التأثير في مجرياته. وبيّن تشكيل الجبهة الإسلامية حجم افتراق المواقف وحجم المخاوف والشكوك المتبادلة فتبدو ساحة الثورة السورية وكأنها في طريق التوزع إلى عدد من مراكز الثقل السياسي والعسكري، منها إلى المركز الواحد.

الصفحات

Subscribe to RSS - المعارضة السورية