fbpx

تركيا تكتشف كميات جديدة من الغاز.. أردوغان: سنعرضه للشعب في 2023

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان اكتشاف كميات جديدة من الغاز في البحر الأسود، مشيراً إلى أن بلاده ستعرضه على الشعب في عام 2023.

وفي مؤتمر صحفي له على متن سفينة الفاتح، اليوم السبت، قال أردوغان: “اكتشفنا 85 مليار متر مكعب إضافي من الغاز الطبيعي في البحر الأسود”.

وأضاف: “انتهت أعمال الحفر في هذه البئر بعد الوصول إلى عمق 4 آلاف و775 متراً كما هو مخطط”، مشيراً إلى أن هدف تركيا هو عرض الغاز المكتشف لخدمة الشعب في 2023.

ويأتي ما سبق بعد شهرين من إعلان الرئيس التركي اكتشاف حقل ضخم للغاز الطبيعي في البحر الأسود، هو الأكبر في تاريخ تركيا، ومن شأنه أن ينقل البلاد إلى مصاف الدول المصدرة للطاقة، وينهي اعتمادها على الخارج.

وجاء الاكتشاف غير المسبوق في وقت تخوض فيه تركيا صراعاً مع عدة دول على احتياطيات الغاز في شرق البحر المتوسط.

وكانت سفينة الاستكشاف والتنقيب “فاتح” قد بدأت مهمتها، في تموز الماضي، في منطقة “تونا-1” الواقعة على مسافة 100 ميل بحري إلى الشمال من الساحل التركي المطل على الجزء الغربي من البحر الأسود.

وقال الرئيس أردوغان، حينها، إن “كافة الاختبارات والأعمال الهندسية قد اكتملت”.

وكانت تركيا قد أنفقت 41 مليار دولار في استيراد الطاقة، في العام الماضي.

ولذا فإن أي خفض في هذه الفاتورة ستعطي زخماً لخزينة الحكومة التركية، وتساعد في تخفيف الأزمة التي تعاني منها الميزانية، التي أدت انخفاض كبير في قيمة الليرة التركية.

ويأتي الإعلان عن كميات جديدة من الغاز في البحر الأسود من قبل تركيا، في الوقت الذي تتصاعد فيه التوترات بين أنقرة وأثينا، حليفتا الناتو، بشأن التنقيب عن النفط والغاز في المياه المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط.

وتقوم السفن الحربية اليونانية والتركية بتعقب بعضها، بعد أن أرسلت تركيا سفينة أبحاث للبحث عن احتياطيات النفط والغاز المحتملة تحت الماء.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا