fbpx

دمشق وحمص وحلب بلا كهرباء.. والوضع “ليس استثنائياً”

تشهد مدن دمشق وحمص وحلب منذ أكثر من 12 ساعة انقطاعاً تاماً في شبكة الكهرباء، بحسب ما قال مواطنون في تصريحات لـ”السورية.نت” وما أكدته وسائل إعلام مقربة من النظام السوري.

وذكرت صحيفة “الوطن” شبه الرسمية، اليوم الاثنين أن “تقنين التيار الكهربائي مستمر لأكثر من 12 ساعة قطع متواصلة في معظم أحياء المدينة”.

وأضافت: “الأمر بخلاف ما وعد به مدير كهرباء حلب الأسبوع الماضي”.

وأشارت الصحيفة إلى أن وضع الكهرباء في الوقت الحالي “ليس استثنائياً”، في إشارة منها إلى أن الأزمة ستبقى مستمرة في الأيام المقبلة.

من جانبه قال عارف وهو شاب مقيم في العاصمة دمشق لـ”السورية.نت” إن الكهرباء لم تصل منذ ساعات الصباح، مضيفاً: “تم وصلها لربع ساعة فقط مع ساعات الظهر، وما يزال القطع مستمر حتى اللحظة”.

ولم يصدر أي تعليق من جانب حكومة الأسد حتى إعداد هذا التقرير.

في المقابل تفاعل سوريون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتحدثوا عن “عطل طارئ” منذ ساعات الفجر، ما أدى إلى خروج إحدى محطات التوليد وزيادة ساعات القطع والتقنين.

وأضافت شبكات محلية من دمشق أن “الأمر قد يستغرق وقتاً للصيانة”.

من جهته قال مصدر من أهالي حمص إن تقنين التيار الكهربائي مستمر لأكثر من 12 ساعة.

وأضاف المصدر أن الحديث يدور عن تغيير في الجدول الزمني لساعات القطع والإيصال، دون وضوح الأسباب الرئيسية التي تقف وراء ذلك.

وعانى قطاع الكهرباء في سوريا خلال السنوات السبع الأخيرة من تراجع كبير، خاصة بعد خروج بعض المحطات عن الخدمة، ما تسبب ببقاء بعض المناطق بلا كهرباء نهائياً.

وتبرر حكومة نظام الأسد الانقطاعات المتكررة ولساعات طويلة، بالنقص في الغاز اللازم توفره لتشغيل محطات توليد الكهرباء.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا