fbpx

شمال العراق.. اعتقال ممثلي “الإدارة الذاتية” و”pyd” في مطار أربيل

قالت “الإدارة الذاتية” التي تسيطر على مناطق شمال وشرق سورية إن قوات “الحزب الديمقراطي الكردستاني” اعتقلت ممثليها بالإضافة إلى ممثلي “حزب الاتحاد الديمقراطي” (pyd) في أربيل بشمالي العراق.

ونشرت “الإدارة الذاتية” بياناً، اليوم الخميس أضافت فيه أن اعتقال ممثليها وممثلي “pyd” جاء في أثناء توجههم إلى مطار أربيل الدولي “لاستقبال ضيوف”.

ومن بينهم: ممثل “الإدارة الذاتية” في أربيل، جهاد حسن وممثل علاقات حزب “الاتحاد الديمقراطي”، مصطفى خليل، إلى جانب عضو “ممثلية حزب الاتحاد الديمقراطي” في أربيل، مصطفى عزيز مصطي.

وتابع بيان “الإدارة”: “أقدمت قوات الحزب الديمقراطي الكردستاني على اعتقال الوفد، دون ورود أي معلومات حول سبب الاعتقال إلى الآن”.

ولم يصدر أي بيان من جانب “الحزب الديمقراطي الكردستاني” بشأن حادثة الاعتقال حتى ساعة إعداد التقرير.

وتتهم “الإدارة الذاتية” و”حزب الاتحاد الديمقراطي” (pyd) بالارتباط السياسي والعسكري بـ”حزب العمال الكردستاني” (pkk)، المصنف على قوائم الإرهاب.

ويأتي ما سبق بعد أيام من مقتل وإصابة 7 عناصر من قوات “البشمركة” بإقليم كردستان العراق، عقب وقوعهم في كمين نصبه لهم عناصر من “حزب العمال”.

وعقب الهجوم، قالت رئاسة إقليم كردستان العراق إن “حزب العمال يشكل تهديداً للسلام والاستقرار”، مشددة على ضرورة وضع حد لتصرفات الحزب وممارساته المستمرة منذ 30 عاماً.

ويتخذ “حزب العمال” من جبال قنديل شمالي العراق معقلاً له، وينشط في العديد من المدن والبلدات العراقية، كما يحتل 515 من القرى، بحسب ما أورده بيان لـ”الحزب الديمقراطي الكردستاني” بزعامة مسعود البارزاني، منذ أيام.

ويشن “حزب العمال” هجمات بين الفترة والأخرى على القوات العراقية، بما فيها قوات البشمركة، إضافة إلى هجمات أخرى داخل الأراضي التركية.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا