fbpx

ضربات إسرائيلية على مواقع النظام بدمشق.. تعرف إلى أبرز الأهداف

شنت الطائرات الإسرائيلية، ليل الخميس- الجمعة، جولة جديدة من القصف طالت مواقع قوات الأسد، والميليشيات الإيرانية في محيط العاصمة دمشق.

وقالت وكالة أنباء نظام الأسد الرسمية (سانا)، إن دفاعات النظام الجوية تصدت قبيل منتصف هذه الليلة لـ “صواريخ معادية” قادمة من فوق الجولان السوري المحتل، مشيرةً إلى أن عدداً منها أسقطت قبل وصولها إلى أهدافها.

 ونقلت الوكالة عن مصدرٍ عسكريٍ قوله: “في تمام الساعة الحادية عشرة وخمس وأربعين دقيقة قبيل منتصف ليلة الخميس، تم رصد صواريخ معادية قادمة من فوق الجولان السوري المحتل، وعلى الفور تعاملت معها منظومات دفاعنا الجوي، وأسقطت عدداً منها قبل الوصول إلى أهدافها”.

وبحسب شبكة “صوت العاصمة”، فإن المقاتلات الإسرائيلية استهدفت مطار دمشق الدولي ومحيطه بخمس غارات جوية متتالية.

وأوضحت الشبكة أن غارة أخرى استهدفت اللواء 91 التابع للفرقة الأولى في ناحية الكسوة.

وعقب الهجمات الجديدة، شهدت المنطقة حركة كثيفة لسيارات الإسعاف في محيط مطار دمشق الدولي وطريق السيدة زينب أوتوستراد دمشق – القنيطرة، بحسب الشبكة.

واستمرت الغارات الإسرائيلية لمدة ربع ساعة، تخللها إطلاق مضادات أرض – جو من الثكنات التابعة للنظام في سفح قاسيون، وفوج سرايا الصراح والديماس ويعفور.

مقتل عقيد طيار

ولم تعرف الحصيلة النهائية للقصف الجوي الإسرائيلي على مواقع قوات الأسد، إلا أن صفحات موالية نعت مقتل العقيد الطيار نميـر علـي درويـش، جراء القصف، مشيرة إلى أنه ينحدر من بانياس – قرية جليتي.

الله يرحم كل الشهداء

Posted by ‎مطر ايلول‎ on Thursday, February 13, 2020

ويأتي القصف الجديد بعد أكثر من أسبوع من تعرض كل من مناطق الكسوة ومرج السلطان وجسر بغداد بمحيط دمشق وجنوب إزرع في ريف درعا، لقصف إسرائيلي مماثل، تحدثت وقتها الصفحات الموالية عن مقتل قائد مطار المزّة العسكري، اللواء إسماعيل بدران.

كما تعرض مطار الـ”تيفور” العسكري، بريف حمص الشرقي، لقصف إسرائيلي في منتصف يناير /كانون الثاني الماضي.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا