fbpx

قريب بشار الجعفري متهم بالاحتيال على العسكريين والمصابين.. من هو زاهر زنبركجي؟

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي والصحف المحلية، اليوم الخميس، بحادثة إلقاء القبض على زاهر زنبركجي، صاحب شركة “مركز الأعمال الكوري”، أو ما يعرف باسم “شجرتي”، بتهمة جمع الأموال من المواطنين، لقاء منحهم أرباحاً عليها.

وذكرت صحيفة “الوطن” الموالية للنظام، اليوم الخميس، أن السلطات المعنية في دمشق ألقت القبض على زاهر زنبركجي، بعد اتهامه بعمليات احتيال واسعة، على مواطنيين سوريين وعسكريين في جيش النظام، قام بأخذ الأموال منهم لقاء تشغيلها ومنحهم أرباحاً عليها، ثم اختفى بعد إغلاق الشركة وختمها بالشمع الأحمر.

وبحسب الصحيفة المحلية، عثرت السلطات على مئات الملايين من الليرة السورية في منزل المتهم، مشيرةً، نقلاً عن مصادر “مطّلعة”، إلى أن زنبركجي قام بتوزيع بعض الأموال على منازل أقربائه وأصدقائه، حيث يتم جمعها الآن بهدف إعادتها إلى أصحابها.

ويواجه المتهم، في حال ثبتت إدانته، عقوبة السجن خمس سنوات، إلى جانب دفع غرامات مالية، وإعادة المستحقات المالية لأصحابها، شريطة أن يقدّم كل شخص قام بالاشتراك لدى “مركز الأعمال الكوري” إدعاء شخصي ضد زاهر زنبركجي، وذلك حسبما ذكر عضو مجلس الشعب والقانوني المتخصص في شؤون المال، محمد خير العكام، لصحيفة “الوطن”.

كيف يعمل “مركز الأعمال الكوري”؟

تفاجأ مواطنون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الأحد الماضي، بإغلاق مؤسسة “شجرتي”، التي تُعرف أيضاً باسم “مركز الأعمال الكوري”، حيث قامت الجهات المعنية في دمشق بختمها بالشمع الأحمر، دون توضيح الأسباب، ما أحدث حالة من الخوف لدى البعض، ممن أودعوا أموالهم لدى الشركة لقاء مرابح معينة، خاصة مع انتشار أنباء أن صاحب الشركة أصبح خارج البلد.

إلا أن الشركة نشرت عبر صفحتها في “فيس بوك”، الثلاثاء الماضي، منشوراً نفت فيه سفر زنبركجي خارج البلد، وطلبت من المشتركين الانتظار فترة معينة، وطمأنتهم بأن أموالهم ستُرد إليهم.

يا اصدقائي بعد اذنكن بس روقو اكيد لو بدنا نئذي حدا ما منزل شي و ما منسأل(((((الاستاااذ زاهر بالبلد شبكن امنيتي اعرف…

Posted by Korean business center on Monday, January 13, 2020

ويعمل “مركز الأعمال الكوري”، منذ سنوات، على مبدأ جمع الأموال من المواطنين، خاصة من العسكريين والمصابين في جيش الأسد، لقاء تشغيلها وتوظيفها في مشاريع تجارية و”خيرية”، ومنحهم أرباحاً، تصل في بعض الأحيان إلى 100%، حسبما ذكر مشتركون عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ولا يمنح المركز للمشتركين فيه أي وثائق أو أوراق ثبوتية تضمن حقوقهم، كما أنه لا يطلب منهم  أي وثائق رسمية، ويكتفي بتسجيل معلومات البطاقة الشخصية فقط، ويمنحهم بطاقة عليها تواريخ الاستحقاق فقط.

وبحسب أرقام نشرتها صحيفة “الوطن” الموالية، بلغ عدد المواطنين المشتركين لدى “المركز الكوري”، 30 ألف مواطن، جلّهم من العسكريين والمصابين، إذ كانت الشركة تركز على استقطاب العسكريين.

ونقلت الصحيفة عن مديرة الشركات في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، التابعة لحكومة النظام، إلهام شحادة، أنه لا يوجد عدم أي ترخيص لدى الوزارة باسم “مركز الأعمال الكوري” أو شركة “شجرتي”، أو حتى باسم صاحب الشركة زاهر زنبركجي.

من هو زاهر زنبركجي؟

اسمه الكامل زاهر أحمد نوري زنبركجي، من مواليد مدينة دمشق، عمل سابقاً في التجارة، قبيل افتتاحه “مركز الأعمال الكوري” عام 2016، في منطقة المزة بدمشق، حيث بدأ بإطلاق مبادرات للحفاظ على البيئة والتشجير، ثم أطلق برامج لدعم العسكريين والجرحى في جيش الأسد، وروج لمشاريع “خيرية” من أجل جذب المشتركين.

لزنبركجي صلة قرابة مباشرة مع مندوب النظام لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، حيث يكون الجعفري ابن خالة أبيه، وسبق أن انتشرت صوراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي تجمع الجعفري بزنبركجي في مناسبات عدة.

كما نشر “المركز الكوري” عبر صفحته في فيس بوك”، صوراً من لقاء زاهر زنبركجي مع السفير السوري في السنغال، يوسف سليمان، على هامش فعاليات معرض دكار، في 17 ديسمبر/ كانون الأول 2019، من أجل إطلاق مشروع “لدعم المنتجات السورية والليرة السورية”.

من اجتماعات السيد زاهر زنبركجي مع سعادة السفير السوري يوسف سليمان في السنغال وتم من خلالها وضع خطة لمشروع مركز الأعمال…

Posted by Korean business center on Tuesday, December 17, 2019

وسبق أن ظهر زنبركجي في لقاءات مصورة مع وسائل إعلام النظام، ومن بينها وكالة الأنباء الرسمية “سانا”، والفضائية السورية، وغيرها من وسائل الإعلام المحلية، للترويج لمشاريعه في التشجير، ومشاركته في فعاليات “خيرية”.

كلمات من السيد زاهر زنبركجي لوكالة سانا في فعالية ((ملحمة وطن))بمناسبة أعياد التشرينين وتم من خلال الفعالية تكريم مجموعة من أسر الشهداء

Posted by Korean business center on Thursday, November 14, 2019

المصدر السورية نت
قد يعجبك أيضا