fbpx

محيط عفرين.. “فيلق الشام” يعلن مقتل 15 عنصراً من “قسد”

أعلن فصيل “فيلق الشام” التابع لـ”الجيش الوطني السوري” مقتل 15 عنصراً من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، بهجوم “مباغت” استهدف مواقعهم في محيط مدينة عفرين.

وذكرت شبكة “المحرر” الناطقة باسم “فيلق الشام”، اليوم السبت أن الهجوم تم تنفيذه في ناحية جنديرس بريف حلبَ الشمالي.

ونقلت الشبكة عن القيادي في “الفيلق”، عبد الله حلاوة قوله إن “مجموعة من قوات المهام الخاصة نفّذت عملية إغارة خاطفة، استهدفت نقطةً مهمّة للعدو في موقع برج القاص في مدينة جنديرس بريف حلبَ الشمالي”.

وأضاف القيادي: “العملية أسفرت عن مقتل 15 عنصراً، وجرحِ 7 آخرين وتدمير مبنى غرفة العمليات بصاروخ مضاد للدروع”.

وبين الفترة والأخرى يشن الطرفان هجمات “مباغتة”، وأسفرت في معظمها عن قتلى وجرحى.

وعلى الرغم من السيطرة الكاملة على عفرين من قبل فصائل “الجيش الوطني”، إلا أن هجمات “قسد” لا تتوقف فيها.

وتقول “قسد” إن الهجمات التي تنفذها، سواء في داخل عفرين أو محيطها تنفذها “قوات تحرير عفرين”.

ولم تعلّق “قسد” على المعلومات التي أعلن عنها “فيلق الشام”.

في المقابل ذكرت مصادر إعلامية أن هجوم “فيلق الشام” صباح السبت تم تأكيده، دون التثبت من عدد القتلى من “قسد”.

وتعتبر منطقة برج القاص التي تحدث عنها الفصيل العسكري النقطة الأكثرَ تحصيناً في منطقة عفرين، وتحمل أهمية استراتيجية بالنسبة لـ”قسد”.

وسيطرت فصائل الجيش الحر على مدينة عفرين 2018، عقب عملية “غصن الزيتون” التركية، ويتواجد فيها العديد من الفصائل المقاتلة لـ”الجيش الوطني”.

وتعيش مناطق عفرين هشاشة أمنياً، وتتكرر فيها التفجيرات والاشتباكات بين الفصائل المتواجدة فيها.

المصدر السورية.نت
قد يعجبك أيضا