fbpx

مصر.. فقدان سوري وإنقاذ سبعة في حادثة غرق باخرة شحن

أعلنت القوات المسلحة المصرية عن غرق باخرة على متنها بضائع مخصصة للشحن، قرب سواحل مدينة أبوقير المصرية.

وقال المتحدث العسكري للقوات المسلحة في بيان عبر “فيس بوك”، اليوم الخميس، إن القوات البحرية انتشلت جثة أحد أفراد طاقم السفينة من الجنسية الفلسطينية، فيما تمكنت من إنقاذ 9 آخرين، 7 منهم سوريون و2 من الجنسية المصرية.

وبحسب البيان فإن الباخرة كانت متجهة من ميناء اسكندرية نحو ميناء بيروت، وعلى متنها 11 فرداً، تم العثور على عشرة منهم، فيما لا يزال البحث جارٍ عن مفقود من الجنسية السورية.

وأضاف: “وردت إشارة إستغاثة الساعة 03:45 فجر اليوم الخميس 11/ 3/ 2021 تفيد بتعرض سفينة نقل بضائع للغرق، تحمل الجنسية التوجولية، كانت متجهة من ميناء الإسكندرية إلى ميناء بيروت، وعلى متنها طاقم مكون من (11) فرد من جنسيات مختلفة”.

وذكرت شبكات محلية موالية أن السفينة تحمل اسم “Dana Trader” وهي مسجلة لدى جمهورية توغو الإفريقية ومخصصة لنقل البضائع العامة، مضيفةً أن السوريين الذي كانوا على متنها ينحدورن من محافظة طرطوس.

ولم يذكر بيان القوات المسلحة نوعية البضائع التي كانت على متن الباخرة، وحجم الخسائر المادية الناجمة عن الغرق.

وتنشط حركة التجارة البحرية بين السواحل في مناطق سيطرة النظام وبين السواحل المصرية، فيما تم استخدام هذا الخط من قبل إيران لنقل براميل النفط الخام إلى النظام.

وكانت وكالة “مهر” الإيرانية ذكرت مطلع العام الجاري أن ناقلة تحمل مليوني برميل من النفط الخام تتجه إلى قناة السويس في مصر متجهة إلى سورية”، حيث حطت حمولتها في ميناء بانياس السوري.

خلال يومين.. شحنتان من “الحشيش المخدر” تصل مصر قادمة من سورية

يُشار إلى أن السلطات المصرية تعلن بين الحين والآخر عن ضبط كميات كبيرة من الحشيش المخدر على متن سفن تجارية قادمة من سورية.

إذ أعلنت وزارة الداخلية المصرية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي عن إحباط محاولة تهريب ستة أطنان من الحشيش المخدر داخل حاوية في ميناء دمياط البحري قادمة من سورية.

كما ضبط السلطات خلال الشهر ذاته شحنة حشيش مخدر في ميناء الإسكندرية تضم 2.5 أطنان، حيث ذكرت صحيفة “الوطن المصرية” أن الكمية كانت موضوعة ضمن ثلاث حاويات قادمة من سورية تضم ورق غار.

المصدر السورية نت
قد يعجبك أيضا