fbpx

واشنطن ترفع العقوبات عن شركتين هولنديتين زودتا نظام الأسد بالوقود

أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الأربعاء، رفع العقوبات عن شركتين هولنديتين، رغم تزويدهما نظام الأسد بالوقود في 2014.

وحسب بيان صادر عن الوزارة، أعلنت حذف الشركتين الهولنديتين “ستار أويل” و”هولي براند” بعد قرابة سبع سنوات من فرض عقوبات عليهما.

ولم توضح وزارة الخزانة الأمريكية سبب رفع الشركتين من قائمة العقوبات.

وأدرجت واشنطن الشركتين في 2014 على القائمة، بعد نقلهما وقود الطائرات إلى نظام الأسد عبر وسيط في بولندا، وهو ما يخالف العقوبات الأمريكية ضد النظام.

ووفق بيان الوزارة حينها فإن الشركتين شحنتا أكثر من 1300 برميل من وقود الطائرات من شركة بولندية إلى سورية، بعد تحريف وتزييف محتويات الشحنة.

وكانت هولندا أعلنت في أيلول/ سبتمبر العام الماضي، إعدادها دعوى قضائية ضد نظام الأسد أمام أرفع محكمة تابعة للأمم المتحدة، سعياً لمحاسبة نظام الأسد، على انتهاكات لحقوق الإنسان.

وتشمل الانتهاكات التعذيب واستخدام أسلحة كيماوية، وذلك وفقاً لما ورد في رسالة كتبها وزير الخارجية الهولندي للبرلمان (18 سبتمبر/ أيلول 2020).

عقوبات على حزب الله

كما تضمن بيان وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات على سبعة أشخاص على صلة بـ”حزب الله” اللبناني وشركته المالية “القرض الحسن” المعاقبة من قبل واشنطن سابقاً.

والأشخاص السبعة هم “إبراهيم علي ضاهر، أحمد محمد يزبك، عباس حسن غريب، وحيد محمود سبيتي، مصطفى حبيب حرب، عزت يوسف عكر، حسن شحادة عثمان”.

وقالت الوزارة إن “حزب الله” يستخدم الأشخاص “كغطاء لإدارة الأنشطة المالية للجماعة الإرهابية والوصول إلى النظام المالي الدولي”.

ويشارك “حزب الله” إلى جانب نظام بشار الأسد في سورية، وتؤكد المعارضة السورية ارتكابه لانتهاكات بحق المدنيين ومشاركته في تهجير عشرات الآلاف من منازلهم.

المصدر السورية. نت
قد يعجبك أيضا