fbpx

بيدرسون في دمشق الأحد المقبل.. وروسيا تحدد هدفها من “أستانة 15”

يجري المبعوث الأممي إلى سورية، جير بيدرسون، زيارة إلى العاصمة السورية دمشق، الأحد المقبل، للقاء مسؤولين لدى النظام، حسبما ذكر إعلام موالي.

وقالت صحيفة “الوطن” المحلية، اليوم الثلاثاء، إن بيدرسون سيزور دمشق يوم 21 فبراير/ شباط الجاري، لإجراء محادثات حول عمل اللجنة الدستورية السورية، التي أنهت جولتها الخامسة قبل أيام دون تحقيق أي تقدم ضمن مسار كتابة المبادئ الدستورية.

إلى جانب ذلك، انطلقت أعمال الجولة الـ 15 من محادثات “أستانة” حول سورية، اليوم، في منتجع سوتشي بروسيا، بحضور ممثلين عن “الدول الضامنة” (روسيا- تركيا- إيران)، والمبعوث الأممي إلى سورية جير بيدرسون، وبمشاركة 3 دول عربية هي: الأردن والعراق ولبنان.

وفي تصريحات صحفية للمبعوث الروسي إلى سورية، ألكسندر لافرنتيف، قال فيها إن اللقاء سيتناقش بصورة مركّزة جهود الحل السياسي في سورية، وسبل عودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، وأضرار العقوبات الأمريكية على نظام الأسد، مشيراً إلى أن تلك العقوبات سببت حصاراً شديداً على الشعب السوري، على حد تعبيره.

روسيا تلتقي وفدي النظام والمعارضة

ضمن أعمال الجولة 15 من “أستانة”، أعلن لافرنتيف أنه سيجري لقاءً مع وفد المعارضة السورية في سوتشي، في وقت لاحق اليوم، مشيراً إلى أنه سيناقش مسألة فك الارتباط عن “الإرهابيين” في إدلب.

وأضاف “سنجري حديثاً مفصلاً للغاية مع وفد المعارضة السورية، وسنتحدث معهم حول ضرورة إبعاد أنفسنا عن الجماعات المتطرفة، خاصة في منطقة خفض التصعيد في إدلب، التي تسيطر عليها فعلياً هذه الجماعات، وتتدخل في تنفيذ الاتفاقات الروسية- التركية حول استقرار الوضع على خط التماس”.

وتابع: “حان الوقت للمعارضة السورية لمحاولة تولي هذا الأمر بنفسها، وتحرير هذه الأراضي من التنظيمات الإرهابية”.

بموازاة ذلك، عقد الوفد الروسي المشارك في “أستانة” اجتماعاً مع وفد النظام، برئاسة معاون وزير الخارجية أيمن سوسان، تطرق خلاله إلى “الإجراءات القسرية التي تستهدف المواطن السوري في لقمة عيشه، وضرورة وقف وإدانة الاجراءات التي تقوم بها بعض المجموعات الانفصالية في الحسكة والقامشلي”، حسبما أوردت وكالة أنباء النظام “سانا”.

فيما أعلنت روسيا أنها ناقشت مع وفد “اللجنة الدولية للصليب الأحمر” في سوتشي، تقديم لقاح “كورونا” الروسي لسورية، وقال مبعوث بوتين ألكسندر لافرنتيف تعليقاً على ذلك: “بالتأكيد سنطرح هذه القضية (تقديم اللقاحات)، ولا سيما لقاح سبوتنيكV. نحن على استعداد لتقديم الدعم بهذا الشأن”.

واستكمالاً للجولة 15 من “أستانة”، عقد الوفد الروسي لقاءً مع الوفد التركي، الذي يرأسه مدير الملف السوري في الخارجية التركية، سلجوق أونال، كما عقد اجتماعاً آخر مع كبير المستشارين في الخارجية الإيرانية علي أصغر خاجي، حول آخر التطورات السياسية والعسكرية والاقتصادية في سورية.

وتستمر أعمال الجولة الحالية من “أستانة” يومي 16 و17 فبراير/ شباط الجاري، في مدينة سوتشي الروسية، وسط رفض الولايات المتحدة الأمريكية المشاركة بصفة مراقب، حيث قالت موسكو إنها أرسلت دعوة لواشنطن إلا أن الأخيرة رفضت.

المصدر السورية نت
قد يعجبك أيضا