Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
الشرق الأوسط | السورية نت | Alsouria.net

الشرق الأوسط

فشل السياسة الخارجية الروسية في الشرق الأوسط

يثير تعامل الساسة الروس مع قضايا وملفات الشرق الأوسط -وخاصة بعد اندلاع الثورات العربية- تساؤلات عديدة حول السياسة الخارجية الروسية في هذه المنطقة، وماهية المحددات والحيثيات التي توجهها، خاصة أن روسيا البوتينية (نسبة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين) تطمح للعب دور الدولة العظمى، التدخلية، ذات الأذرع الطويلة، والنفوذ الواسع.

ظريف والرسالة للعرب من «الخليج الفارسي الأَوسع»!

عندما يتأمل الذين كانوا يراقبون على مدى عامٍ ونصف العام المفاوضات الإيرانية - الدولية بشأن النووي، المشهد والمآلات، لا يرون محمد جواد ظريف وزير الخارجية الإيراني إلاّ مبتسمًا، وأحيانًا ضاحكًا. 

الأولوية العاجلة: إنهاء تلازم الإرهاب والتوسّع الإيراني

ما بين المناورات المزمعة لمصر والسعودية مع دول أخرى والمسار الذي تبدأ الجامعة العربية استكشافه مع رؤساء أركان الجيوش، على خلفية «عاصفة الحزم»، يغدو مشروع القوة العربية المشتركة أكثر من مجرد فكرة،

رفض العرب لإيران النووية سببه تطلعاتها التمددية!

المفترض أن العرب، إنْ ليس كلهم فمعظمهم، يعارضون إحباط محاولات إيران للحصول على السلاح النووي والقنبلة الذرية ما دامت إسرائيل، التي هي العدو الرئيسي والاستراتيجي وعلى المدى المنظور والبعيد أيضا،

احتواء إيران بأدوات أميركية ناعمة!

إحالة النزاع الى زمن آخر هو أحد التعريفات الممكنة للاتفاق النووي بين إيران وكبار العالم، أما في الحاضر فإنه يجري تخفيض نسبة النزاعات إلى قدر محدد يستطيع الطرفان من خلاله ترتيب تقنيات التواصل وتفكيك مفاصل الخلافات ما أمكن

ألم يحن الوقت بعد للحزم التركي في سوريا؟

لا يختلف اثنان على أنّ الولايات المتّحدة الأمريكية وبالرغم من أنّها لا تزال الدولة الأقوى عالمياً، إلا أنّ دورها القيادي العالمي قد بدأ يتراجع مع تراجع قوتها التي كانت بلغت ذروتها عند غزو أفغانستان والعراق عامي 2001 و2003. ومع مجيء إدارة أوباما عام 2009

دوائر واشنطن المفرغة ورمال الشرق الأوسط المتحركة

على بعد آلاف الأميال من الشرق الأوسط تبدو الحيرة على الباحثين والمسؤولين الأمريكيين حيال الخطوات الصحيحة لجلب الاستقرار لهذه المنطقة المنكوبة. سجال فكري قوي يجري داخل أروقة الإدارة الأمريكية ويتردد صداه في المراكز البحثية المختلفة حول مدى وجود "الرغبة" في التدخل لحل مشكلات سوريا ومصر، ويلحقها نقاش آخر حول "القدرة" على ذلك من جهة نجاعة الاستراتيجيات المطروحة على تحقيق أهدافها. تدور النقاشات بين فريق يدعو إلى حسم الخيارات والتحالف مع النظم القديمة للتخلص من خطر الإسلاميين المتطرفين، يقابله فريق آخر يحذر من العودة إلى السياسات التي انتجت أحداث الحادى عشر من سبتمبر والربيع العربي ويطرح الإنتظار "الإستراتيجي" بديلاً حتى تنضج الظروف للحسم. تكشف هذه السجالات الفكرية عجز الدولة القطب عن الحركة الفعالة في مستنقع بلا قرار وتوضح حدود القوى الخارجية على التدخل فى منطقة أقسم أهلها على ألا يتركوها لأحد، حتى لأنفسهم.

النزيف الإيراني الكبير في الشرق القديم

المعارك الساخنة الدائرة في شمالي بغداد وجنوب دمشق وصولا لجنوب الجزيرة العربية في عمق جبال اليمن، تمثل حالة استنزافية رهيبة للمؤسسة العسكرية الإيرانية التي تباهت كثيرا مؤخرا في استعراض قوتها العسكرية عبر مناوراتها المستمرة في مياه الخليج العربي، وعبر تفعيل تحالفات الماضي مع الأنظمة الموالية أو الجماعات الطائفية في العراق وأفغانستان وهي علاقات تحولت بعد المتغيرات السياسية الكبرى في الشرق لتحالفات عسكرية وأمنية تصب في خدمة مجهود دولة الولي الإيراني الفقيه، فالأحزاب الطائفية العراقية مثلا والتي كانت تلوذ تحت الخيمة الإيرانية في ثمانينيات القرن الماضي ثم تلاشت وهربت للمنافي بفعل اليأس والإحباط،

سياسة شرق أوسطيّة جديدة من دون «الإخوان»

لم أطلع على محضر اجتماعات العاهل السعودي بالرئيسين التركي والمصري، ولكني مستعدّ لأن أجزم بأن «الإخوان المسلمين» لم يُذكروا أبداً خلال الساعات التي أمضاها كلّ من الرئيسين مع الملك سلمان

التصعيد الإيراني الأخير قبل الاتفاق النووي؟

يقال رسمياً إن المفاوضات النووية تدور بين مجموعة الدول الـ5+1 وإيران، لكنها تُجرى فعلياً بين الولايات المتحدة وإيران، ويبدو حالياً أنها تحوّلت إلى اشتباك غير مباشر بين إسرائيل وإيران، فكلاهما تضغط على باراك أوباما الذي وقع وأوقع إدارته في الفخ: لا يمكنه أن يوافق على اتفاق لا يحقق الأهداف الأميركية وأهمها منع إيران من الحصول على سلاح نووي، ولا يمكنه إقناع خصومه الجمهوريين في مجلسي الكونجرس بالاتفاق المرتقب للحصول أيضاً على موافقة إسرائيل.

الصفحات

Subscribe to RSS - الشرق الأوسط
 

Warning: session_set_save_handler(): Cannot change save handler when headers already sent in /home/alsouria/public_html/archive/includes/session.inc on line 242

Warning: session_id(): Cannot change session id when headers already sent in /home/alsouria/public_html/archive/includes/session.inc on line 266