Deprecated: The each() function is deprecated. This message will be suppressed on further calls in /home/alsouria/public_html/archive/includes/menu.inc on line 2396

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/sites/all/modules/gmap/lib/Drupal/gmap/GmapDefaults.php on line 95

Deprecated: implode(): Passing glue string after array is deprecated. Swap the parameters in /home/alsouria/public_html/archive/includes/common.inc on line 394
المقاومة | السورية نت | Alsouria.net

المقاومة

صورة نصرالله

لنا أن نسمّي واحداً من فصول الإعداد لتظاهرة بيروت الأخيرة فصلَ الصورة، صورة السيّد حسن نصرالله. ذاك أنّه حين وُضعت الأخيرة إلى جانب صور باقي القادة السياسيّين المتّهمين بالفساد، تدافعت التهديدات في وسائط التواصل الاجتماعيّ كما في العالم الفعليّ، واحمرّت الأعين، وربّما وُضعت أيدٍ على الزناد.

الثورة السورية ومصير "المقاومة"

من الواضح أنني أقصد بـ "المقاومة" حزب اللهخصوصا، ثم كل الأطراف والنخب "الممانعة" التي تتكئ عليه. وإذا كانت الثورات فيتونس ومصر قد وضعت في خانة "الثورات الإسلامية" كما وصفتها إيران، فإن الثورة السورية وُضعت في خانة "المؤامرة". 

ولهذا انخرط الحزب في الحرب ضد الشعب السوري بعد ادعاءات بأن لدى النظام قوى عسكرية كبيرة وقادرة، وأنه ليس بحاجة لدعم "أخوي"، رغم أن الاستشارات والخبرات قُدمت منذ البدء، وحتى قبيل اندلاع الثورة.

حلف الممانعة والمقاومة قائداً للفوضى الخلاقة!

قلما تستمع لبرنامج أو تتفصح موقعاً إعلامياً لما يسمى حلف «الممانعة والمقاومة» إلا ويكرر أن ما يحدث في سوريا ليست ثورة، بل مجرد لعبة أمريكية لتمرير مشروع الفوضى الخلاقة لإعادة رسم خرائط «سايكس بيكو» وغيرها من مشاريع التفتيت والتقسيم. 
لا شك أننا كنا سنصدق هذه الأطروحة لو كان الخطاب الإعلامي والسياسي «الممانع» متماسكاً منذ بداية اندلاع الثورات العربية. فمثلاً عندما اندلعت الثورة المصرية ضد حسني مبارك سارع التلفزيون السوري فوراً إلى نقل مشاهد تنحي مبارك عن السلطة على الهواء مباشرة. وقد كان العنوان الذي اختاره وقتها لمشاهد سقوط مبارك: «سقط نظام كامب ديفيد». 

بين التنظيم والدولة والعصابة في الراهن العربي

تكشف المآسي التي تواجهها دول المنطقة من صراعات داخلية وقمع وتردي في كل أحوال المجتمع، خاصة في وادي النيل ودول الاحتراب الأخرى، مثل سوريا والعراق، عن ملامح مشتركة أهم مميزاتها تراجع الدولة والتنظيم السياسي معا لصالح العصابة. فمن يمسك بزمام الأمور في هذه البلدان ليس حكومة ومؤسسات دولة، وإنما حلقة تآمرية من أصحاب المصالح المتناقضة مع مصلحة الدولة والشعب، رغم التستر بشعارات من القومية والوطنية والتحرر أو الاشتراكية أو الإسلام وحتى العلمانية. 

الممانعة في خدمة المحتل الصهيوني!!

منذ شهور، لم نعد نسمع عبارات المقاومة والممانعة، لا في لقاءات بشار الأسد، ولا في خطاب التحالف الإيراني، هذا إذا تجاوزنا ورودها في موضع الابتذال الذي يثير السخرية، وكذلك الحال في خطب نصر الله ومن شايعه في لبنان.

الممانعة في خدمة المحتل الصهيوني!!

منذ شهور، لم نعد نسمع عبارات المقاومة والممانعة، لا في لقاءات بشار الأسد، ولا في خطاب التحالف الإيراني، هذا إذا تجاوزنا ورودها في موضع الابتذال الذي يثير السخرية، وكذلك الحال في خطب نصر الله ومن شايعه في لبنان.

الربيع العربي إذ يفكك الخطاب الإيراني

ثورة تفكيك الخطاب الإيراني حصيلة وثمرة من ثمرات ثورات الربيع العربي؛ إذ أتت هذه الثورات على قواعده المتكلسة، فلم يصمد أمام مطارق الربيع العربي التي فضحته وعرّته تماماً، فخطاب الثورة الذي اعتمد مصطلح وحدة الأمة الإسلامية 

الاتفاق النووي ليس عنوان استقرار لأي بلد خرّبته إيران

فور إعلان التوصل إلى «اتفاق نووي» لم ينتظر المجتمع الإيراني إيضاحات ولا تفسيرات، بل تظاهر احتفالاً في الإشارة الأولى إلى العالم بأن شعب إيران شعبٌ طبيعيٌ لا يختلف عن سواه. وكانت المفارقة أن مظاهر المبتهجين بالحدث لا تنمّ عن خروجهم من صفوف «الحرس الثوري» أو «الباسيج»

إيران إسلامية ... لكنها عدو

إذا كانت «عاصفة الحزم» موجهة عسكرياً للحوثيين، فإنها سياسياً موجهة لإيران. أي وجود إيراني في الجزيرة العربية، تحت أي غطاء، مرفوض تماماً بلغة المنطق والتاريخ والسياسة، كما بلغة القوة.

حماس وإيران من جديد.. حذار من التورط

من الواضح أن المأزق الذي تعيشه حماس في قطاع غزة، وحالة الاستهداف التي تواجهها على كل صعيد، تدفع كثيرين إلى المطالبة بالرحيل إلى إيران لمواجهة المأزق، الأمر الذي يخضع لجدل كبير في أوساط الحركة، بين قواعد تعيش أجواء الأمة، وبين جزء من قيادة لا ترى المسألة إلا من زاوية المأزق الذي تعيشه في القطاع.

الصفحات

Subscribe to RSS - المقاومة